Ibn Sīda al-Mursī, Al-Muḥkam wa-l-Muḥīṭ al-Aʿẓam المحكم والمحيط الأعظم لإبن سيده الأندلسي

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 6588
3243. ضأد5 3244. ضأز6 3245. ضأط2 3246. ضأك3 3247. ضأل13 3248. ضأن113249. ضبأ10 3250. ضبب13 3251. ضبث12 3252. ضبح15 3253. ضبد4 3254. ضبر17 3255. ضبز6 3256. ضبس8 3257. ضبط19 3258. ضبع19 3259. ضبغط4 3260. ضبغطر3 3261. ضبن12 3262. ضبه3 3263. ضبو5 3264. ضبي1 3265. ضث1 3266. ضثم6 3267. ضجج11 3268. ضجر15 3269. ضجو1 3270. ضحح9 3271. ضحل15 3272. ضحن4 3273. ضحو10 3274. ضحي2 3275. ضخَخَ1 3276. ضخَم2 3277. ضدد9 3278. ضدن4 3279. ضر5 3280. ضرب23 3281. ضرج15 3282. ضرح15 3283. ضرر11 3284. ضرز6 3285. ضرس18 3286. ضرط18 3287. ضرع20 3288. ضرغد5 3289. ضرغط7 3290. ضرغم12 3291. ضرف6 3292. ضرك11 3293. ضرم15 3294. ضرو5 3295. ضز3 3296. ضزز6 3297. ضزن10 3298. ضس1 3299. ضط1 3300. ضطر6 3301. ضعضع6 3302. ضعي1 3303. ضغب6 3304. ضغبس8 3305. ضغغ6 3306. ضغف3 3307. ضغل7 3308. ضغم11 3309. ضغن17 3310. ضغو6 3311. ضفد5 3312. ضفر17 3313. ضفز12 3314. ضفس5 3315. ضفط12 3316. ضفع4 3317. ضفف13 3318. ضفق5 3319. ضفن10 3320. ضفو10 3321. ضكك4 3322. ضل5 3323. ضلع17 3324. ضلل14 3325. ضمج5 3326. ضمخَ1 3327. ضمد15 3328. ضمر16 3329. ضمز9 3330. ضمس7 3331. ضمغ6 3332. ضمم13 3333. ضمن18 3334. ضنأ8 3335. ضنب4 3336. ضنط7 3337. ضنن12 3338. ضني9 3339. ضهب11 3340. ضهج4 3341. ضهر6 3342. ضهل8 Prev. 100
«
Previous

ضأن

»
Next
ض أن

الضَّائِنُ من الغَنَمِ ذو الصُّوفِ ويُوصَفُ به فيُقال كَبْشٌ ضَائِنٌ والأُنْثَى ضائِنَةٌ والجمع ضَوَائِن والضَّأْنُ والضَّأْنُ والضَّئِينُ والضِّئينُ والضَّيْنُ والضِّينُ غير مهموزين عن ابن الأعرابيّ كُلُّها أسماءٌ لجَمْعِها فالضَّأْنُ كالرَّكْبِ والضَّأْنُ كالقَعَدِ والضَّئِينُ كالغَزيِّ والقَطِينِ والضِّئِينُ داخلٌ على الضَّئِينِ أتْبَعُوا الكَسْرَ الكَسْرَ يَطَّردُ هذا في جميعِ حُرُوف الحَلْقِ إذا كان المِثالُ فعلاً أو فَعِيلاً وأما الضِّينُ والضَّيْنُ فَشَاذٌّ نادِرٌ لأن ضائِناً صحيحٌ مَهْموزٌ والضِّينُ والضَّيْنُ مُعْتَلٌّ غيرُ مَهْمُوزٍ وقد حُكِيَ في جَمْعِ الضَّأن أضْؤُنٌ وقولُه أنْشده يَعْقوب في المَقْلوبِ

(إذا ما دَعَا نَعْمانُ آضُنَ سالِمٍ ... عَلَنَّ وإن كانت مَذَانِبُهُ حُمْرَا)

أراد أَضْؤُناً فَقَلَب ودُعاؤُه أن يَكْثُرَ الحَشِيشُ فيه فَيَصيرَ فيه الذُّبابُ فإذا تَرَنَّمَ الذُّبابُ سَمِعَ الرِّعاءُ صَوْتَه فَعَلِمُوا أن هناك رَوْضةً فَساقُوا إِبِلَهُم ومَواشِيَهُم إليها فَرَعَوْا فيها فذلك دُعاءُ نَعْمانَ لهم ومِعْزَى ضِئْنِيَّة تَأْلَف الضَّأْنَ وسِقاء ضِئْنِيٌّ على ذلك اللَّفْظِ إذا كان من مَسْكِ ضائِنةٍ وكان واسعاً وكُلُّ ذلك من نادِرِ مَعْدُولِ النَّسَبِ أنشد ابنُ الأعرابيِّ

(إذا ما مَشَىَ وَرْدَانُ واهْتَزَّتِ اسْتُه ... كما اهْتَزَّ ضِئْنِيٌّ لَفَرْعَاء يُؤْدَلُ)

عَنَى بالضِّئْنِيِّ هذا النَّوْعَ من الأَسْقِيَة وأضْأَنَ القومُ كَثُرَ ضأْنُهم ورَجُلٌ ضَائِنٌ لَيِّنٌ كأنه نَعْجةٌ وقيل هو الذي لا يَزالُ حَسَنَ الجِسْمِ مع قِلّةِ طُعْمٍ وقيل هو اللَّيِّنُ البَطْنِ المُسْتَرْخِيَةُ
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ibn Sīda al-Mursī, Al-Muḥkam wa-l-Muḥīṭ al-Aʿẓam المحكم والمحيط الأعظم لإبن سيده الأندلسي are being displayed.