Al-Zamakhsharī, Asās al-Balāgha أساس البلاغة للزمخشري

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 3729
1895. ضبط18 1896. ضبع18 1897. ضبن11 1898. ضجج10 1899. ضجر14 1900. ضجع171901. ضجم10 1902. ضحضح3 1903. ضحك16 1904. ضحل14 1905. ضحو9 1906. ضخم10 1907. ضرب22 1908. ضرج14 1909. ضرح14 1910. ضرر10 1911. ضرس17 1912. ضرط17 1913. ضرع19 1914. ضرغم11 1915. ضرك10 1916. ضرم14 1917. ضري6 1918. ضزن9 1919. ضعضع5 1920. ضعف19 1921. ضغب5 1922. ضغث17 1923. ضغط16 1924. ضغل7 1925. ضغم10 1926. ضغن16 1927. ضغو5 1928. ضفر16 1929. ضفز11 1930. ضفط11 1931. ضفف12 1932. ضفو9 1933. ضلع16 1934. ضلل13 1935. ضمخ12 1936. ضمد14 1937. ضمر15 1938. ضمز8 1939. ضمم12 1940. ضمن17 1941. ضنك16 1942. ضنن11 1943. ضني8 1944. ضهأ8 1945. ضهب10 1946. ضهي5 1947. ضوأ13 1948. ضوج7 1949. ضور12 1950. ضوع12 1951. ضول3 1952. ضوي8 1953. ضيح10 1954. ضير13 1955. ضيز9 1956. ضيع15 1957. ضيف20 1958. ضيق14 1959. ضيك4 1960. ضيم10 1961. طأطأ9 1962. طبب12 1963. طبخ13 1964. طبع18 1965. طبق16 1966. طبل12 1967. طبن10 1968. طبي7 1969. طثر7 1970. طجن11 1971. طحر10 1972. طحطح2 1973. طحل11 1974. طحم8 1975. طحن15 1976. طحو5 1977. طخي3 1978. طرأ13 1979. طرب17 1980. طرح16 1981. طرد16 1982. طرر13 1983. طرز15 1984. طرس15 1985. طرش13 1986. طرط6 1987. طرف20 1988. طرق19 1989. طرم10 1990. طرن7 1991. طري3 1992. طسم10 1993. طشش8 1994. طعم17 Prev. 100
«
Previous

ضجع

»
Next
ض ج ع

طاب مضجعك ومضطجعك. وضجع الرجل واضطجع، وأضجعته أنا، وأضجعت المرأة صبيها، وضاجعها. ونعم الضجيع. ورجل ضاجع ومضطجع، وهو حسن الضجعة.

ومن المجاز: ضجع في الأمر: قصر فيه. وتضاجع عن الأمر: تغافل عنه. وجرل ضجعة وضجعي وضجعي: لازم لبيته لا يكاد يبرح كالداري. وتضجع السحاب: أرب. وفلان لا يتحلحل الجبل عن مضجعه وعن مضاجعه. ونجوم ضواجع: مائلة للغروب. قال:

أولاك قبائل كبنات نعش ... ضواجع ما يغرن مع النجوم

وقال رؤبة:

واستورد الغور سهيل ضاجعاً ... كالعسجديّ استورد الشرائعا

نسبة إلى فحل. وضجعت النجوم، وضجعت الشمس وضجعت: مالت للمغيب. قال حميد:

وعاوٍ عوي والليل مستحلس الندى ... وقد ضجعت للغور تالية النجم

وأضجع الرمح للطعن. قال امرؤ القيس:

وظل غلامي يضجع الرمح حوله ... لكل مهاة أو لأحقب سهوق

طويل. وأراك ضاجعاً إلى فلان: مائلاً إليه. ووقعوا على مضاجع الغيث: على مساقطه. وباتت الرياض مضاجع للغيث. واضطجع فلان في السجود إذا لم يتجاف، وكره ابن مسعود رضي الله تعالى عنه: أن يسجد الرجل مضطجعاً أو متورّكاً. وفلان يحب الضجعة: الدعة والخفض. قال فضالة بن شريك:

وساهمت البعوث وساهموني ... ففاز بضجعة في الحيّ سهمى

وهو طيب المضاجع، وكريم المضاجع، كما يقال: كريم المفارش وهي النساء.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Al-Zamakhsharī, Asās al-Balāgha أساس البلاغة للزمخشري are being displayed.