Kâtip Çelebi aka Ḥājī Khalīfa, Kashf al-Ẓunūn ʿan Asāmī al-Kutub wa-l-Funūn (d. 1657 CE) كشف الظنون عن أسامي الكتب والفنون لحاجي خليفة

ا
ب
ت
ث
ج
ح
ش
ع
ف
ك
ل
م
و
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 4057
3909. علم الآلات الظلية1 3910. علم الآلات العجيبة الموسيقارية...1 3911. علم الآيات المشتبهات...1 3912. علم الأبعاد، والأجرام...1 3913. علم الأحاجي والأغلوطات من فروع اللغ...1 3914. علم الأحكام23915. علم الأخلاق3 3916. علم الأدب1 3917. علم الأدعية والأوراد...2 3918. علم الأدوار في أحكام النجوم...1 3919. علم الأدوار والأكوار...2 3920. علم الأرتماطيقي2 3921. علم الأسارير2 3922. علم الأسطرلاب1 3923. علم الأسماء1 3924. علم الأطعمة والمزورات...2 3925. علم الأكتاف2 3926. علم الأكر1 3927. علم الألغاز2 3928. علم الأمثال2 3929. علم الأنساب2 3930. علم الأوائل2 3931. علم الأوراد المشهورة، والأدعية المأ...1 3932. علم الأوزان والمقادير المستعملة في ...1 3933. علم الإنشاء2 3934. علم الإيجاز والإطناب...2 3935. علم الاحتساب2 3936. علم الاختلاج1 3937. علم الاختيارات، وهو من فروع علم الن...1 3938. علم الاستعانة، بخواص الأدوية والمفر...1 3939. علم الاشتقاق2 3940. علم الاهتداء: بالبراري والأقفار...1 3941. علم الباطن2 3942. علم الباه2 3943. علم البديع2 3944. علم البرد، ومسافاتها...1 3945. علم البنكامات2 3946. علم البيان2 3947. علم البيزرة1 3948. علم البيطرة2 3949. علم التأويل2 3950. علم التاريخ3 3951. علم التجويد2 3952. علم الترسل2 3953. علم التشريح1 3954. علم التصحيف2 3955. علم التصرف، بالاسم الأعظم...1 3956. علم التصريف2 3957. علم التصريف، بالحروف والأسماء...1 3958. علم التصوف3 3959. علم التعابي العددية، في الحروب...1 3960. علم التعديل2 3961. علم التفسير2 3962. علم الثقات والضعفاء من رواة الحديث...1 3963. علم الجبر والمقابلة...2 3964. علم الجدل2 3965. علم الجراحة2 3966. علم الجرح والتعديل2 3967. علم الجفر والجماعة1 3968. علم (العلم) الإلهي1 3969. علم بدائع القرآن1 3970. علم تاريخ الخلفاء2 3971. علم تحسين الحروف2 3972. علم تدبير المدينة1 3973. علم تدبير المنزل2 3974. علم ترتيب العساكر2 3975. علم ترتيب حروف التهجي...2 3976. علم تركيب أشكال بسائط الحروف...1 3977. علم تركيب المداد2 3978. علم تسطيح الكرة2 3979. علم تشبيه القرآن، واستعاراته...1 3980. علم تعبير الرؤيا2 3981. علم تعلق القلب2 3982. علم تقاسيم العلوم2 3983. علم تلفيق الحديث2 3984. علم جر الأثقال2 3985. علم جغرافيا2 3986. علوم اللسان العربي1 3987. فائدة2 3988. فرض عين1 3989. فصل20 3990. فصل في الأبحاث1 3991. فهرس كتب التاريخ: (حرف الألف)...1 3992. فهرس كتب التاريخ (حرف الباء)...1 3993. فهرس كتب التاريخ (حرف التاء)...1 3994. فهرس كتب التاريخ (حرف الثاء)...1 3995. فهرس كتب التاريخ (حرف الجيم)...1 3996. فهرس كتب التاريخ (حرف الحاء)...1 3997. فهرس كتب التاريخ (حرف الخاء)...1 3998. فهرس كتب التاريخ (حرف الدال)...1 3999. فهرس كتب التاريخ (حرف الذال)...1 4000. فهرس كتب التاريخ (حرف الراء)...1 4001. فهرس كتب التاريخ (حرف الزاي)...1 4002. فهرس كتب التاريخ (حرف السين)...1 4003. فهرس كتب التاريخ (حرف الشين)...1 4004. فهرس كتب التاريخ (حرف الصاد)...1 4005. فهرس كتب التاريخ (حرف الضاد)...1 4006. فهرس كتب التاريخ (حرف الطاء)...1 4007. فهرس كتب التاريخ (حرف الظاء)...1 4008. فهرس كتب التاريخ (حرف العين)...1 Prev. 100
«
Previous

علم الأحكام

»
Next
علم الأحكام
الأحكام: اسم مطلق، متى أطلق في العقليات أريد به: الأحوال الغيبية، المستنتجة من مقدمات معلومة، هي الكواكب من جهة: حركاتها، ومكانها، وزمانها.
وفي الشرعيات: يطلق على الفروع الفقهية، المستنبطة من الأصول الأربعة.
وسيأتي في: علم الفقه.
أما الأول: فهو الاستدلال بالتشكيلات الفلكية من أوضاعها، وأوضاع الكواكب من: المقابلة، والمقارنة، والتثليث، والتسديس، والتربيع على الحوادث الواقعة في عالم الكون، والفساد في أحوال الجو، والمعادن، والنبات، والحيوان.
وموضوعه: الكوكب بقسميها.
ومباديه: اختلاف الحركات، والأنظار، والقران.
وغايته: العلم بما سيكون لما أجرى الحق من العادة بذلك، مع إمكان تخلفه عندنا، كمنافع المفردات.
ومما تشهد بصحته بنية بغداد، فقد أحكمها الواضع، والشمس في الأسد، وعطارد في السنبلة، والقمر في القوس، فقضى الحق أن لا يموت فيها ملك، ولم يزل كذلك، وهذا بحسب العموم.
وأما بالخصوص: فمتى علمت مولد شخص سهل عليك الحكم بكل ما يتم له من: مرض، وعلاج، وكسب، وغير ذلك.
كذا في (تذكرة داود).
ويمكن المناقشة في شاهده، بعد الإمعان في التواريخ، لكن لا يلزم من الجرح بطلان دعواه.
وقال المولى أبو الخير: واعلم أن كثيرا من العلماء على تحريم علم النجوم مطلقا، وبعضهم على تحريم اعتقاد أن الكواكب مؤثرة بالذات.
وقد ذكر عن الشافعي أنه قال: إن كان المنجم يعتقد أن لا مؤثر إلا الله، لكن أجرى الله تعالى عادته، بأن يقع كذا عند كذا، والمؤثر هو الله، فهذا عندي لا بأس به.
وحيث (فحينئذ) الذم، ينبغي أن يحمل على من يعتقد تأثير النجوم، ذكره ابن السبكي في (طبقاته الكبرى).
وفي هذا الباب: أطنب صاحب (مفتاح السعادة)، إلا أنه أفرط في الطعن.
قال: واعلم: أن أحكام النجوم غير علم النجوم، لأن الثاني يعرف بالحساب، فيكون من فروع الرياضي.
والأول: يعرف بدلالة الطبيعة على الآثار، فيكون من فروع الطبيعي.
ولها فروع، منها: علم الاختيارات، وعلم الرمل، وعلم الفال، وعلم القرعة، وعلم الطيرة والزجر. انتهى.
وفيه: كتب كثيرة، يأتي ذكرها في النجوم.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Kâtip Çelebi aka Ḥājī Khalīfa, Kashf al-Ẓunūn ʿan Asāmī al-Kutub wa-l-Funūn (d. 1657 CE) كشف الظنون عن أسامي الكتب والفنون لحاجي خليفة are being displayed.