Kâtip Çelebi aka Ḥājī Khalīfa, Kashf al-Ẓunūn ʿan Asāmī al-Kutub wa-l-Funūn (d. 1657 CE) كشف الظنون عن أسامي الكتب والفنون لحاجي خليفة

ا
ب
ت
ث
ج
ح
ش
ع
ف
ك
ل
م
و
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 4057
3928. علم الأمثال2 3929. علم الأنساب2 3930. علم الأوائل2 3931. علم الأوراد المشهورة، والأدعية المأ...1 3932. علم الأوزان والمقادير المستعملة في ...1 3933. علم الإنشاء23934. علم الإيجاز والإطناب...2 3935. علم الاحتساب2 3936. علم الاختلاج1 3937. علم الاختيارات، وهو من فروع علم الن...1 3938. علم الاستعانة، بخواص الأدوية والمفر...1 3939. علم الاشتقاق2 3940. علم الاهتداء: بالبراري والأقفار...1 3941. علم الباطن2 3942. علم الباه2 3943. علم البديع2 3944. علم البرد، ومسافاتها...1 3945. علم البنكامات2 3946. علم البيان2 3947. علم البيزرة1 3948. علم البيطرة2 3949. علم التأويل2 3950. علم التاريخ3 3951. علم التجويد2 3952. علم الترسل2 3953. علم التشريح1 3954. علم التصحيف2 3955. علم التصرف، بالاسم الأعظم...1 3956. علم التصريف2 3957. علم التصريف، بالحروف والأسماء...1 3958. علم التصوف3 3959. علم التعابي العددية، في الحروب...1 3960. علم التعديل2 3961. علم التفسير2 3962. علم الثقات والضعفاء من رواة الحديث...1 3963. علم الجبر والمقابلة...2 3964. علم الجدل2 3965. علم الجراحة2 3966. علم الجرح والتعديل2 3967. علم الجفر والجماعة1 3968. علم (العلم) الإلهي1 3969. علم بدائع القرآن1 3970. علم تاريخ الخلفاء2 3971. علم تحسين الحروف2 3972. علم تدبير المدينة1 3973. علم تدبير المنزل2 3974. علم ترتيب العساكر2 3975. علم ترتيب حروف التهجي...2 3976. علم تركيب أشكال بسائط الحروف...1 3977. علم تركيب المداد2 3978. علم تسطيح الكرة2 3979. علم تشبيه القرآن، واستعاراته...1 3980. علم تعبير الرؤيا2 3981. علم تعلق القلب2 3982. علم تقاسيم العلوم2 3983. علم تلفيق الحديث2 3984. علم جر الأثقال2 3985. علم جغرافيا2 3986. علوم اللسان العربي1 3987. فائدة2 3988. فرض عين1 3989. فصل20 3990. فصل في الأبحاث1 3991. فهرس كتب التاريخ: (حرف الألف)...1 3992. فهرس كتب التاريخ (حرف الباء)...1 3993. فهرس كتب التاريخ (حرف التاء)...1 3994. فهرس كتب التاريخ (حرف الثاء)...1 3995. فهرس كتب التاريخ (حرف الجيم)...1 3996. فهرس كتب التاريخ (حرف الحاء)...1 3997. فهرس كتب التاريخ (حرف الخاء)...1 3998. فهرس كتب التاريخ (حرف الدال)...1 3999. فهرس كتب التاريخ (حرف الذال)...1 4000. فهرس كتب التاريخ (حرف الراء)...1 4001. فهرس كتب التاريخ (حرف الزاي)...1 4002. فهرس كتب التاريخ (حرف السين)...1 4003. فهرس كتب التاريخ (حرف الشين)...1 4004. فهرس كتب التاريخ (حرف الصاد)...1 4005. فهرس كتب التاريخ (حرف الضاد)...1 4006. فهرس كتب التاريخ (حرف الطاء)...1 4007. فهرس كتب التاريخ (حرف الظاء)...1 4008. فهرس كتب التاريخ (حرف العين)...1 4009. فهرس كتب التاريخ (حرف الغين)...1 4010. فهرس كتب التاريخ (حرف الفاء)...1 4011. فهرس كتب التاريخ (حرف القاف)...1 4012. فهرس كتب التاريخ (حرف الكاف)...1 4013. فهرس كتب التاريخ (حرف اللام)...1 4014. فهرس كتب التاريخ (حرف الميم)...1 4015. فهرس كتب التاريخ (حرف النون)...1 4016. فهرس كتب التاريخ (حرف الهاء)...1 4017. فهرس كتب التاريخ (حرف الواو)...1 4018. فهرس كتب التاريخ (حرف الياء)...1 4019. كتاب الأربعين، لأبي بكر الآجري...1 4020. كتب الأربعينات، في الحديث، وغيره...1 4021. لشعيا – عليه السلام -....1 4022. ليوشع – عليه السلام -....1 4023. مصر18 4024. وأما بقية أسماء الكتب في التاريخ:...1 4025. والأمالي على الدرة الفاخرة...1 4026. وتعليقة3 4027. وتعليقة: العالم، الفاضل، مصلح الدين...1 Prev. 100
«
Previous

علم الإنشاء

»
Next
علم الإنشاء
أي: إنشاء النثر، وهو: علم يبحث فيه عن المنثور، من حيث أنه بليغ، وفصيح، ومشتمل على: الآداب المعتبرة عندهم في العبارات المستحسنة، واللائقة بالمقام.
وموضوعه، وغرضه، وغايته: ظاهرة مما ذكر.
ومباديه: مأخوذة من تتبع الخطب والرسائل، بل له استمداد من جميع العلوم، سيما الحكمة العملية، والعلوم الشرعية، وسير الكمل، ووصايا العقلاء، وغير ذلك من الأمور الغير المتناهية، هذا ما ذكره أبو الخير.
ويندرج فيه: ما أورده في علم: مبادي الإنشاء، وأدواته، فلا وجه لجعله علما آخر.
وأما ابن صدر الدين، فإنه لم يذكر سوى معرفة المحاسن والمعايب، ونبذة من آداب المنشي، وزبدة كلامه: أن للنثر من حيث أنه نثر محاسن ومعايب، يجب على المنشي أن يفرق بينهما، فيتحرز عن المعايب، ولا بد أن يكون أعلى كعبا في العربية، محترزا عن استعمال الألفاظ الغريبة، وما يخل بفهم المراد، أو يوجب صعوبته، وأن يحترز من التكرار، وأن يجعل الألفاظ تابعة للمعاني، دون العكس، إذ المعاني إذا تركت على سجيتها، طلبت لأنفسها ألفاظا تليق بها، فيحسن اللفظ والمعنى جميعا.
وأما جعل الألفاظ متكلفة، والمعاني تابعة لها، فهو كلباس مليح، على منظر قبيح، فيجب أن يجتنب عما يفعله بعض من لهم شغف بإيراد شيء من المحسنات اللفظية، فيصرفون العناية إلى المحسنات، ويجعلون الكلام كأنه غير مسوق لإفادة المعنى، فلا يبالون بخفاء الدلالات، وركاكة المعنى.
ومن أعظم ما يليق لمن يتعاطى بالإنشاء، أن يكتب ما يراد، لا ما يريد، كما قيل في الصاحب والصابي: أن الصابي يكتب ما يراد، والصاحب يكتب ما يريد.
ولا بد أن يلاحظ في كتاب النثر حال المرسل والمرسل إليه، ويعنون الكتاب بما يناسب المقام. انتهى.
والكتب المصنفة فيه كثيرة جدا، منها هذه:
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Kâtip Çelebi aka Ḥājī Khalīfa, Kashf al-Ẓunūn ʿan Asāmī al-Kutub wa-l-Funūn (d. 1657 CE) كشف الظنون عن أسامي الكتب والفنون لحاجي خليفة are being displayed.