Al-Zamakhsharī, Asās al-Balāgha أساس البلاغة للزمخشري

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 3729
2223. عني7 2224. عهد24 2225. عهر14 2226. عهن16 2227. عوج16 2228. عود222229. عوذ18 2230. عور17 2231. عوز16 2232. عوص14 2233. عوض14 2234. عوط8 2235. عوق17 2236. عول19 2237. عوم17 2238. عون16 2239. عوي7 2240. عيب17 2241. عيث15 2242. عيج9 2243. عيد8 2244. عير16 2245. عيش14 2246. عيص11 2247. عيط15 2248. عيف17 2249. عيل20 2250. عيم12 2251. عين20 2252. عيي8 2253. غبب12 2254. غبر19 2255. غبس14 2256. غبش14 2257. غبط18 2258. غبق12 2259. غبن17 2260. غتم14 2261. غثث11 2262. غثر13 2263. غثي8 2264. غدد10 2265. غدر20 2266. غدف19 2267. غدق16 2268. غدن11 2269. غدو10 2270. غذذ9 2271. غرب23 2272. غرث14 2273. غرد14 2274. غرر20 2275. غرز16 2276. غرس15 2277. غرض17 2278. غرف18 2279. غرق17 2280. غرم18 2281. غرنق10 2282. غرو10 2283. غزر18 2284. غزل17 2285. غزو12 2286. غسس5 2287. غسق16 2288. غسل19 2289. غشش10 2290. غشم14 2291. غشي9 2292. غصب18 2293. غصص9 2294. غصن13 2295. غضب18 2296. غضر14 2297. غضض13 2298. غضف14 2299. غضن13 2300. غضي6 2301. غطس13 2302. غطش16 2303. غطط12 2304. غطف13 2305. غطل9 2306. غطم9 2307. غطي6 2308. غفر21 2309. غفص11 2310. غفف6 2311. غفق10 2312. غفل19 2313. غفو9 2314. غلب20 2315. غلت16 2316. غلس15 2317. غلط15 2318. غلظ17 2319. غلف19 2320. غلق19 2321. غلل13 2322. غلم18 Prev. 100
«
Previous

عود

»
Next
ع و د

له الكرم العد، والسؤدد العود. قال الطرماح:

هل المجد إلا السودد العود والنّدى ... ورأب الثأى والصبر عند المواطن

ومجد عاديّ، وبئر عاديّة: قديمان. وفلان معاود: مواظب. ويقال للماهر في عمله: معاود. قال عمر بن أبي ربيعة:

فبعثنا مجرباً ساكن الري ... ح خفيفاً معاوداً بيطاراً

ويقول ملك الموت عليه السلام لأهل البيت إذا قبض أحدهم: إن لي فيكم عودةً ثم عودةً حتى لا يبقى منكم أحد. وعاد عليهم الدّهر: أتى عليهم. وعادت الرياح والأمطار على الديار حتى درست. قال ابن مقبل:

وكائن ترى من منهل باد أهله ... وعيد على معروفه فتنكّرا

وتقول: عاد علينا فلان بمعروفه. وهذا الأمر أعود عليك أي أرفق بك من غيره. وما أكثر عائدة فلان على قومه، وإنه لكثير العوائد عليهم. ولآل فلان معادة أي مناحة ومعزّى. يقولون: خرجوا إلى المعاود: لأنهم يعودون إليها تارة بعد أخرى. واللهم ارزقنا إلى البيت معاداً وعودةً. ورأيت فلاناً ما يبديء وما يعيد، وما يتكلم ببادئة، ولا عائدة. قال:

أقفر من أهله عبيد ... فاليوم لا يبدي ولا يعيد

أي لا يتكلم بشيء. وفي الحديث " تعوّدوا الخير فإن الخير عادة والشر لتجاجة " أي دربة وهو أن يعوده نفسه حتى يصير سجيةً له، وأما الشر فالنفس تلج في ارتكابه لا تكاد تخلّيه. ويقال: هل عندكم عوادة؟ فيقدّمون إليه طعاماً يخصّ به بعد فراغ القوم. ويقال: " ركب والله عود عوداً " إذا هاجت الفتنة. وركب السهم القوس للرّمي. قال:

ولست بزميلة نأنأ ... ضعيف إذا ركب العود عودا

ولكنني أجمع المؤنسات ... إذا ما الرّجال استخفّوا الحديدا

أراد بالمؤنسات أنواع الأسلحة.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Al-Zamakhsharī, Asās al-Balāgha أساس البلاغة للزمخشري are being displayed.