Al-Zamakhsharī, Asās al-Balāgha أساس البلاغة للزمخشري

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 3729
2246. عيص11 2247. عيط15 2248. عيف17 2249. عيل20 2250. عيم12 2251. عين202252. عيي8 2253. غبب12 2254. غبر19 2255. غبس14 2256. غبش14 2257. غبط18 2258. غبق12 2259. غبن17 2260. غتم14 2261. غثث11 2262. غثر13 2263. غثي8 2264. غدد10 2265. غدر20 2266. غدف19 2267. غدق16 2268. غدن11 2269. غدو10 2270. غذذ9 2271. غرب23 2272. غرث14 2273. غرد14 2274. غرر20 2275. غرز16 2276. غرس15 2277. غرض17 2278. غرف18 2279. غرق17 2280. غرم18 2281. غرنق10 2282. غرو10 2283. غزر18 2284. غزل17 2285. غزو12 2286. غسس5 2287. غسق16 2288. غسل19 2289. غشش10 2290. غشم14 2291. غشي9 2292. غصب18 2293. غصص9 2294. غصن13 2295. غضب18 2296. غضر14 2297. غضض13 2298. غضف14 2299. غضن13 2300. غضي6 2301. غطس13 2302. غطش16 2303. غطط12 2304. غطف13 2305. غطل9 2306. غطم9 2307. غطي6 2308. غفر21 2309. غفص11 2310. غفف6 2311. غفق10 2312. غفل19 2313. غفو9 2314. غلب20 2315. غلت16 2316. غلس15 2317. غلط15 2318. غلظ17 2319. غلف19 2320. غلق19 2321. غلل13 2322. غلم18 2323. غلو13 2324. غمد17 2325. غمر19 2326. غمز15 2327. غمس16 2328. غمص13 2329. غمض18 2330. غمط15 2331. غمق11 2332. غمل11 2333. غمم13 2334. غمي10 2335. غنج11 2336. غنم18 2337. غنن12 2338. غني6 2339. غهب14 2340. غور20 2341. غوص16 2342. غوط19 2343. غوغ9 2344. غول21 2345. غوي7 Prev. 100
«
Previous

عين

»
Next
ع ي ن

فلان عيون وعيّان ومعيان. " وهو عبد عين " وصديق عين وأخو عين: لمن يخدمك ويصادقك رياءً. وأنشد الجاحظ:

ومولىً كعبد العين أماً لقاؤه ... فيُرضى وأما غيبه فظنون وتقول لن بعثته واستعجلته: " بعين ما أرينّك " أي لا تلو على شيء فكأني أنظر إليك. ولأضربن الذي فيه عيناك أي رأسك. " ولقيته أدنى عائنة " أي قبل كل شيءٍ. وعان على القوم عيانةً إذا كان عيناً عليهم، وتعيّناً عيناً يتعيّن لنا أي يتبصّر ويتجسّس. وفي الميزان عين أي ميل، وأصلح عين ميزانك، ومنه قولهم: تعين الرجل واعتان عينةً أي استسلف سلفاً. وباعه بعينة أي بنسيئة لأنها زيادة، وعن ابن دريد لأنها بيع العين بالدين. قال ابن مقبل:

فكيف لنا بالشرب إن لم تكن لنا ... دراهم عند الحانويّ ولا نقد

أندّان أم نعتان أم ينبري لنا ... أغر كنصل السيف أبرزه الغمد

وعيّنت الرجل بمساويه إذا بكّته في وجهه وعلى عينه. وعيّن قربتك: صبّ فيها ماءً حتى تنسدّ عيون الخرز، وتعين السقاء: بلي ورقّت منه مواضع. قال القطّاميّ:

ولكن الأديم إذا تفرّى ... بلًى وتعيّنا غلب الصّناعا

والقوم منك معانٌ أي بحيث تراهم بعينك. وهذا معان الحيّ. والبصر ينكسر عن عين الشمس وصيخدها وهي نفسها.

ومن المجاز: نظرت الأرض بعينٍ أو بعينين إذا طلع بأرض ما ترعاه الماشية بغير استمكان. قال:

إذا نظرت بلاد بني نمير ... بعين أو بلاد بني صباح

رميناهم بكلّ أقبّ نهد ... وفتيان العشيّة والصّباح

أي القرى والغارة. وعين الشجر: نوّر. وثوب معين: فيه ترابيع صغار تشبه العيون. وهو من أعيان الناس أي من أشرافهم. وأعيان الإخوة: الذين هم لأب وأم. وأولاد الرجل من الحرائر: بنو أعيان. وفيهم عين الماء أي النفع والخير. قال الأخطل:

أولئك عين الماء فيهم وعندهم ... من الخيفة المنجاة والمتحوّل
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Al-Zamakhsharī, Asās al-Balāgha أساس البلاغة للزمخشري are being displayed.