103547. غَطَسَ 1 103548. غطسه1 103549. غَطَشَ1 103550. غطش15 103551. غَطَشَ 1 103552. غطط11103553. غَطَطَ1 103554. غطغطت1 103555. غطف12 103556. غَطَفَ1 103557. غَطَفَ 1 103558. غَطْفَر1 103559. غطل8 103560. غَطَلَ 1 103561. غَطَلَتِ1 103562. غطلس1 103563. غطم8 103564. غَطَمَ 1 103565. غطمش6 103566. غَطمّشُ 1 103567. غطمط5 103568. غَطَّهُ1 103569. غطو4 103570. غطو وغطى1 103571. غَطَوَ 1 103572. غَطَّوْا في النوم1 103573. غَطُوس1 103574. غَطُوسِي1 103575. غَطَى1 103576. غطى3 103577. غَطَّى الأنباءَ1 103578. غَطَّى النفقات1 103579. غطي5 103580. غِطِيش1 103581. غُطَيِش1 103582. غظ1 103583. غظرب1 103584. غظغظ1 103585. غظف2 103586. غظل2 103587. غظن1 103588. غظي1 103589. غُظَيْفٌ1 103590. غغ1 103591. غف4 103592. غَفّ1 103593. غفّ1 103594. غَفَّ 1 103595. غَفَا2 103596. غفا5 103597. غِفَار1 103598. غُفَار1 103599. غَفَّارة1 103600. غِفَارة1 103601. غَفّارِي1 103602. غِفَارِي1 103603. غَفَّارِيّ1 103604. غَفّال1 103605. غِفَّان1 103606. غَفَّة1 103607. غُفَّة1 103608. غفر20 103609. غَفَرَ1 103610. غِفْر1 103611. غَفْر2 103612. غُفْر1 103613. غَفَر2 103614. غَفِر1 103615. غَفَرَ عَنْ1 103616. غَفَرَ 1 103617. غُفْران1 103618. غُفْرة1 103619. غَفَرَهُ1 103620. غفش2 103621. غفص10 103622. غَفَصَ 1 103623. غفف5 103624. غفق9 103625. غَفَقَ2 103626. غَفَقَ 1 103627. غفل18 103628. غَفَلَ2 103629. غَفَلَ 1 103630. غَفَلان1 103631. غَفْلان1 103632. غفلة1 103633. غَفْلَة1 103634. غَفْلَة من1 103635. غفلق4 103636. غفم1 103637. غفن2 103638. غفو8 103639. غَفْوان1 103640. غَفُّور1 103641. غَفُور الحق1 103642. غَفُورة1 103643. غَفُورون1 103644. غَفُورِيّ1 103645. غُفُورِيّ1 103646. غُفُول1 Prev. 100
«
Previous

غطط

»
Next
(غطط) : إِنه لذُو غَطَوَّطانٍ، أي مَنَعَةٍ وكَثْرة.
غ ط ط: (غَطَّهُ) فِي الْمَاءِ مَقَلَهُ وَغَوَّصَهُ فِيهِ وَبَابُهُ رَدَّ. وَ (انْغَطَّ) هُوَ فِي الْمَاءِ. وَ (غَطِيطُ) النَّائِمِ وَالْمَخْنُوقِ نَخِيرُهُ. 
غ ط ط

نام حتى سمع غطيطه وهو نخيره. وغطّ المذبوح. وغطّ البعير في شقشقته فإن لم يكن فيها فهو هدير، والناقة تهدر ولا تغط لأنه لا شقشقة لها. وتقول: أقبل وله نحيط كنحيط المهر المزنوق، وغطيط كغطيط البكر المخنوق. قال امرؤ القيس:

يغط غطيط البكر شدّ خناقه ... ليقتلني والمرء ليس بقتال
غ ط ط : غَطَّهُ فِي الْمَاءِ غَطًّا مِنْ بَابِ قَتَلَ غَمَسَهُ فَانْغَطَّ هُوَ وَغَطَّ الْجَمَلُ يَغِطُّ مِنْ بَابِ ضَرَبَ غَطِيطًا صَوَّتَ فِي شِقْشِقَةٍ فَإِنْ لَمْ يَكُنْ لَهُ شِقْشِقَةٌ فَهُوَ هَدِيرٌ وَأَمَّا النَّاقَةُ فَإِنَّهَا تَهْدِرُ وَلَا تَغِطُّ وَغَطَّ النَّائِمُ يَغِطُّ غَطِيطًا أَيْضًا تَرَدَّدَ نَفَسُهُ صَاعِدًا إلَى حَلْقِهِ حَتَّى يَسْمَعَهُ مَنْ حَوْلَهُ. 
[غطط] نه: فيه: نام حتى سمع "غطيطه"، هو صوت يخرج من نفس النائم، وهو ترديده حيث لا يجد مساغًا، غط غطا وغطيطًا. ومنه ح الوحي: فإذا هو محمر الوجه "يغط". وح: إن برمتنا "لتغط"، أي تغلي ويسمع غطيطها. ك: لتغط- بكسر غين، أي ممتلئة تفور. ن: هو بتشديد طاء، وضمير كما هو للعجين، قوله: حتى تركوه وانحرفوا، أي شبعوا وانصرفوا. نه: وح: والله ما "يغط" لنا بعير، غط البعير إذا هدر في الشقشقة، فإن لم يكن فيها فهو هدير. ك: حتى سمعت "غطيطه"، بفتح معجمة وكسر مهملة أولى- أو: خطيطه- شك من الراوي، بفتح فكسر بمعنى الأول. نه: وفيه: فأخذني جبريل "فغطني"، الغط العصر الشديد والكبس، ومنه الغط في الماء: الغوص، قيل: إنما غطه ليختبره هل يقول من تلقاء نفسه شيئًا. ك: ليفرغه عن النظر إلى الدنيا ويقبل بكليته إلى ما يلقى إليه، وكرره للمبالغة في التنبيه. ز: وفيه إبطال لما يتخيله المتفلسف من أن الوحي انكشاف معنوي من العقول المجردات وما يراه الأنبياء صور مخيلة لا حقيقة لها. نه: ومنه ح زيد بن الخطاب وعاصم بن عمر: كانا "يتغاطان" في الماء وعمر ينظر، أي يتغامسان فيه يغط كل صاحبه. ك: وح: "فغط" حتى ركض، هو مجهول، أي خنق وصرع وضغط- ومر في أخذ.
[غطط] غَطَّهُ في الماء يَغُطُّهُ غَطًّا: مَقَلَهُ وغَوَّصَهُ فيه. وانْغَطَّ في الماء. وتغاطّ القوم يتغاطّونَ، أي يتماقلون في الماء. أبو زيد: غَطَّ البعير يَغُطُّ غَطيطاً، أي هَدَرَ في الشِقْشِقَةِ، فإذا لم يكن في الشقشقة فهو هديرٌ. والناقة تهدِرُ ولا تَغُطُّ، لأنَّه لا شقشقة لها. وغَطيطُ النائمِ والمخنوقِ: نَخيرُهُ. والغَطاطُ بالفتح: ضربٌ من القطا، وهي غُبْرُ الظهور والبطون والأبدان، سودُ بطونِ الأجنحة، طوال الأرجل والأعناق، لطافٌ، لا تجتمع أسراباً، أكثر ما تكون ثلاثاً واثنتين، الواحدة غَطاطَةٌ. والغطاط بالضم: أول الصبح. قال رؤبة * يا أيها الشاحج بالغطاط * وأما قول ابن أحمر : لا يجفلون عن المضاف ولو رأوا * أولى الوعاوع كالغطاط المقبل * فمن رواه بالضم شبههم بسواد السدف، ومن رواه بالفتح شبههم بالقطا. والغطغطة: حكاية صوت يقاربه. والمغطغطة: القدر الشديدة الغليان. والتغطمط: صوت معه بحح. والغطامط بالضم: صوت غليان القدر وموج البحر، والميم عندي زائدة. قال الكميت: كأن الغطامط من غليها * أراجيز أسلم تهجو غفارا * وهما قبيلتان كانت بينهما مهاجاة.
(غطط) - في الحديث: "نام حَتَّى سُمِع غَطِيطُه"
وهو صَوتٌ يُخرِجُه النائِمُ مع نَفَسِه. وقيل: تَرْدِيد النَّفَس إذا لم يَجِد مَساغاً.
وقد غَطَّ يَغِطُّ غَطِيطًا وغَطًّا، وقد يَغِطّ المَخنُوق والمَذْبُوحُ.
- ومنه حدِيثُ نُزولِ الوَحْي: "فإذا هو مُحمَرُّ الوجه يَغِطُّ"
: أي يَنْخُر كالبَكْر إذا خُنِق، وشُدَّت الأنشُوطَة في عُنُقِه عند الرِّياضَة لِيَذِلَّ.
- في حديث جابر - رضي الله عنه - في حَفْر الخَنْدق: "وإنَّ بُرْمتَنا لَتَغِطّ"
: أي إنها مُمتَلِئة تَفُور، فيُسمع لها غَطِيطَة .
والغَطِيطَةُ : شِدَّة غَلَيان القِدْر. وقيل: إنه بالظاء المعجمة أَولَى.
- وفي حديث ابْتِداءِ الوَحْي: "فأخَذَني فغَطني"
والغَطُّ: الضَّغطُ الشديدُ. قيل: إنما غَطَّه لِيَخْتَبِره هل يَقولُ من تِلقاءِ نَفْسِه شيئاً إذا اضْطر، ومنه الغَطُّ في المَاءِ. - في حديث زَيْدِ بنِ الخَطّاب وعَاصِم بن عُمَر: "إنهما كانا يَتغَاطَّان في المَاءِ، وعُمَر - رضي الله عنه - يَنْظُر"
: أي يَتَغامَسَان فيه يَغُطُّ كُلُّ واحدٍ منهما صَاحِبَه. وغَطَّ يَغُطُّ غَطًّا؛ إذا غَيَّب رَأسَه في الماءِ.
غطط
غطَّ1 غَطَطْتُ، يَغُطّ ويَغِطّ، اغْطُطْ/ غُطَّ واغْطِطْ/ غِطَّ، غَطًّا، فهو غاطّ، والمفعول مَغْطوط
• غطَّ الشَّيءَ في الماءِ ونحوِه: غمَسه، غطَّسه فيه "غطَّ الفاكهةَ في الماء ليغسلها". 

غَطَّ2 غَطَطْتُ، يَغِطّ، اغْطِطْ/ غِطَّ، غَطًّا وغَطِيطًا، فهو غاطّ
• غطّ النَّائِمُ/ غطّ المذبوحُ/ غطّ المخنوقُ: ردّد النفسَ في خياشيمه، وصات حتى يسمعه من حوله "راح يَغِطّ في نوم عميق". 

انغطَّ في ينغطّ، انْغَطِطْ/ انْغَطَّ، اِنْغِطَاطًا، فهو مُنْغَطّ، والمفعول مُنْغَطّ فيه
• انغطَّ في الماء: مُطاوع غطَّ1: انغمَس وغاصَ فيه. 

غُطاط [مفرد]: بقيَّةُ سواد اللَّيْل. 

غَطّ [مفرد]: مصدر غطَّ1 وغَطَّ2 ° غطُّ القِدْر: صوت غليانها. 

غطيط [مفرد]:
1 - مصدر غَطَّ2.
2 - شخير، صوت النَّائم وهو يتردّد في خياشيمه "سمعت غطيطَه فأيقنت أنه قد نام- سُمِع له غطيط". 
غطط
غطةُ في الماء يغطه: أي مقله وغوصه فيه.
وقال أبو زيدٍ: غط البعيرُ يغِط - بالكسر - غطيطاً: أي هدرَ في الشقشقة، فإذا لم يكن في الشقشقة فهو هدير، والناقة تهدرُ ولا تهدر ولا تغط لأنه لا شقشقة لها. وفي حديث النبي - صلى الله عليه وسلم - أنه قال: اللهم أعني على مضر؛ اللهم أجعل سنيهم كسني يوسف. فرموا بالسنة فجاءهُ مضري فقال: يا نبي الله والله ما يغط لنا بعير - ويروى: ما يخطر لنا جمل - وما يتزود لنا راعٍ. فدعا الله لهم، فما مضى ذلك اليوم حتى مطروا، ما مضتْ سابعة حتى أعطن الناس في العشب، قال امرؤ القيسي. يغط غطيط البكرْ شد خناقه ... ليقتلني والمرء ليس بقتال
وغطيط النائم والمخنوق: نخيرهما. وروى ابن عباس: أن النبي - صلى الله عليه وسلم - نام حتى سمع غطيطة ثم صلى ولم توضأ.
وقال يعلى ابن أمية - رضى الله عنه - لعمرَ - رضى الله عنه -: ليتني أرى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - حين ينزلُ عليه، قال: فلما جاءه الوحي دعاه عمرو فجاء فأدخل رأسه؛ فإذا هو محمر وجهه يغط.
والغطاط - بالفتح -: ضرب من القطا، وهي غبر الظهور والبطون والأبدان سود بطون الأجنحة طوال الأرجل والأعناق لطاف لا تجتمع أسراباً أكثرُ ما تكون ثلاثاً أو اثنتين، الواحدة: غطاطة.
وقال أبو حاتم: بأخدعي الغطاطة مثل الرقمتين خطان أسود وأبيض وهي لطيفة فوق المكاء، وقال المنتخل الهذلي:
وماءً قد وردتُ أميم طامٍ ... عليه موهناً زجل الغطاط
ويروى: " على أرجائه زجلُ ". وقال أبو كبير الهذلي:
لا يجفلون عن المضاف ولو رأوا ... أولى الوعاوع كالغطاط المقبل
وقال نقاده الأسدي، ويروى لرجلٍ من بني مازنٍ: إلا الحمام الورق والغطاطا وقال حميد بن ثور - رضى الله عنه -:
ومحوض صوتُ الغطاط بهِ ... راد الضحى كتراطن الفرس
وقال رؤبة:
أذل أعناقاً من الغطاط
وقال أيضاً:
باكرته قبل الغطاط اللغط
والغطا - بالضم -: أول الصبح، قال رؤبة:
فأيها الشاحجُ بالغطاط
والطاغط والعطاعط: السخال الاناث؛ عن الليث، وأنكر الأزهري الغطاغط؟ بالغين المعجمة - الواحد: غطغط وعطعط - بالضم -.
وقال ابن الأعرابي: الاغط: الغني.
والغطغطة: حكاية صوتٍ يقاربُ صوتَ القطا.
والمغطغطةُ: القدرُ الشديدة الغليان.
واغتط الفحلُ الناقة: تنوخها.
وإذا حاضرتَ الرجل فسبقته بعدما سبقك: فقد اغتططته.
وتغطغط الماءُ: إذا اضطربَ موجه.
وتغطغط الشيء: تبدد.
والتركيبُ يدل على صوتٍ وعلى وقتٍ من الأوقات.

غطط: غَطّه في الماء يَغُطُّه ويَغِطُّه غَطّاً: غَطَّسَه وغَمَسَه

ومَقَلَه وغَوَّصَه فيه. وانْغَطَّ هو في الماء انْغِطاطاً إِذ انْقَمَس فيه،

بالقاف. وتَغاطَّ القومُ يَتَغاطُّونَ أَي يَتَماقَلُون في الماء. وفي

حديث ابتداء الوَحْي: فأَخَذني جِبريلُ فَغَطَّنِي؛ الغَطُّ: العَصْرُ

الشديد والكَبْسُ، ومنه الغَطُّ في الماء الغَوْصُ، قيل: إِنما غَطَّه

لِيَخْتَبِره هل يقول من تلقاء نفسه شيئاً. وفي حديث زيد بن الخطاب وعاصم بن

عمر: أَنهما كانا يَتغاطّانِ في الماء وعمر ينظر أَي يَتَغامَسانِ فيه

يَغُطُّ كلُّ واحد منهما صاحِبَه. وغَطَّ في نومه يَغِطُّ غَطِيطاً: نَخَرَ.

وغطَّ البعيرُ يغِطُّ غَطِيطاً أَي هَدَرَ في الشِّقْشقةِ، وقيل:

هَدَرَ في غير الشقشقة، قال: وإِذا لم يكن في الشقشقة فهو هَدِيرٌ. وفي

الحديث: واللّهِ ما يَغِطُّ لنا بعير؛ غطَّ البعيرُ: هدَر في الشِّقْشقةِ،

والناقةُ تَهْدِرُ ولا تَغِطُّ لأَنه لا شِقْشِقةَ لَها. وغَطِيطُ النائمِ

والمَخْنوقِ: نَخِيرُه. وفي الحديث: أَنه نامَ حتى سُمِعَ غَطِيطُه؛ هو

الصوت الذي يخرج مع نفس النائم، وهو ترديده حيث لا يجد مَساغاً، وغَطَّ

يَغِطُّ غَطّاً وغَطِيطاً، فهو غائطٌ. وفي حديث نزول الوحي: فإِذا هو

مُحْمَرُّ الوجهِ يَغِطُّ. وغطَّ الفَهْد والنِّمرُ والحُبارى: صوَّتَ.

والغَطاط: القَطا، بفتح الغين، وقيل: ضَرْب من القطا، واحدته غَطاطةٌ؛

قال الشاعر:

فأَثارَ فارِطُهُمْ غَطاطاً جُثَّماً،

أَصْواتُها كتَراطُنِ الفُرْسِ

وقيل: القَطا ضرْبانِ: فالقِصارُ الأَرجلِ الصفْرُ الأَعناقِ السودُ

القوادِم الصُّهْبُ الخَوافِي هي الكُدْرِيَّةُ والجُونِيَّةُ، والطِّوالُ

الأَرجلِ البيضُ البطونِ الغُبْرُ الظهورِ الواسعةُ العُيونِ هي الغَطاطُ؛

وقيل: الغطاط ضرب من الطير ليس من القطا هنَّ غُبْر البطونِ والظهورِ

والأَبدان سودُ الأَجنحة، وقيل: سودُ بطونِ الأَجنحةِ طِوالُ الأَرجل

والأَعْناقِ لِطافٌ، وبأَخْدَعَيِ الغَطاطةِ مثلُ الرَّقْمَتَيْنِ خَطَّانِ

أَسود وأَبيض، وهي لطيفة فوق المُكَّاء، وإِنما تُصادُ بالفخّ ليس تكون

أَسْراباً أَكثر ما تكون ثلاثاً أَو اثنتين، ولهن أَصوات وهنَّ غُثْم،

ووصفها الجوهري بهذه الصفة على أَنها ضرب من القطا، وقيل: الغَطاطُ طائر. وفي

التهذيب: القطا ضربانِ: جُونِيٌّ وغَطاطٌ، فالغَطاطُ منها ما كان أَسودَ

باطِن الجناح، مُصْفَرَّةَ الحُلوق قَصيرَة الأَرجل في ذَنَبِها

(* هكذا

في الأَصل: ذكَّرَ أَوّلاً في قوله: ما كان اسود باطن الجناح ثم أنَّث.)

رِيشتانِ أَطولُ من سائر الذنب.

التهذيب: الغَطاغِطُ إِناثُ السَّخْلِ؛ قال الأَزهري: هذا تصحيف وصوابه

العَطاعِطُ، بالعين المهملة، الواحد عُطْعُطٌ وعُتْعُتٌ، قاله ابن

الأَعرابي وغيره.

والغُطاطُ، بضم الغين: الصبح، وقيل: اخْتِلاطُ ظَلام آخر الليل بِضياء

أَوّل النهار، وقيل: بقية من سواد الليل، وقيل: هو أَول الصبح؛ وأَنشد

أَبو العباس في الغُطاطِ:

قامَ إِلى أَدْماءَ في الغُطاطِ،

يَمْشِي بِمِثْلِ قائمِ الفُسْطاطِ

وقال رؤْبة:

يا أَيُّها الشَّاحِجُ بالغُطاطِ،

إِنّي لوَرّادٌ على الضِّناطِ

والضِّناطُ: الكثرة والزِّحامُ؛ وقول الهذلي:

يَتَعَطَّفون على المُضافِ، ولو رَأَوْا

أُولَى الوَعاوِعِ كالغُطاطِ المُقْبِلِ

روي بالفتح والضم، فمن رَوى بالفتح أَراد أَنَّ عَدِيَّ القومِ

يَهْوَوْنَ إِلى الحَرْب هوِيّ الغَطاطِ يشبههم بالقَطا، ومن رواه بالضم أَراد

أَنهم كَسوادِ السَّدَفِ، ونسب الجوهريّ هذا البيت لابن أَحْمر وخَطَّأَه

ابن بَرّي وقال هو لأَبي كبير الهُذَليّ؛ وأَنشده:

لا يُجْفِلُون عن المُضافِ، إِذا رأَوا

أُولى الوَعاوِعِ كالغُطاط المقبل

فإِما أَن يكون البيت بعينه أَو هو لشاعر آخر. وقال ثعلب: الغُطاط

والغَطاطُ السَّحَرُ.

ابن الأَعرابي: الأَغَطُّ الغَنِيُّ. قال الأَزهري: شكَّ الشيخ في

الأَغَطّ الغني.

والغَطْغَطةُ: حِكاية صوتِ القِدْر في الغلَيَانِ وما أَبهها، وقيل: هو

اشتداد غَلَيانِها، وقد غَطْغَطَت فهي مُغَطْغِطة، والغَطغطة يحكى بها

ضرب من الصوت. والمُغَطْغِطَةُ: القِدْر الشديدةُ الغليان. وفي حديث جابر:

وإِنَّ بُرْمَتَنا لَتَغِطُّ أَي تَغْلِي ويُسمع غَطِيطُها. وغَطْغَطَ

البحرُ: غَلَتْ أَمواجُه. وغَطْغَطَ عليه النومُ: غلَب.

غطط
{غَطَّهُ فِي الماءِ} يَغُطُّهُ {ويَغِطُّه من حَدِّ نَصَرَ وضَرَبَ، وعَلى الأُولى اقْتَصَرَ الجَوْهَرِيّ،} غَطًّا، بالفَتْحِ: غَطَّسَهُ وغَمَسَه. وَفِي الصّحاح: مَقَلَه وغَوَّصَه فِيهِ. وَقَالَ أَبو زيدٍ: {غَطَّ البَعيرُ} يَغِطُّ، بالكسرِ، {غَطِيطاً، أَي هَدَرَ فِي الشِّقْشَقَةِ فَهُوَ هَديرٌ والنَّاقَةُ تَهْدِرُ وَلَا تَغِطُّ، لأَنَّه لَا شِقْشِقَةَ لَهَا، كَمَا فِي الصّحاح، وَمِنْه الحَديثُ: واللهِ مَا} يَغِطُّ لنَا بَعيرٌ. وَقَالَ امرؤُ القَيْسِ:
(يَغِطُّ غَطِيطَ البَكْرِ شُدَّ خِناقُهُ ... ليَقْتُلَنِي والمَرْءُ ليسَ بقَتَّالِ) {وغَطَّ النائمُ} يَغِطُّ {غَطًّا،} وغَطِيطاً: صاتَ ونَخَرَ، وَمِنْه حَديثُ نُزُولِ الوَحْي: فإِذا هُوَ مُحْمَرٌّ وَجْهُه، {يَغِطُّ وَفِي حديثٍ آخَر: نامَ حتَّى سُمِعَ} غَطِيطُه وَهُوَ الصَّوْتُ الَّذي يَخرُجُ مَعَ نَفَسِ النَّائِمِ، وَهُوَ تَرْديدُه حيثُ لَا يَجِدُ مَساغاً، وَكَذَا نَخيرُ المَذْبوح والمَخْنوق يُسَمَّى غَطِيطاً، نَقَلَه الجَوْهَرِيّ. {والغَطَاطُ، كسَحَابٍ: القَطَا، كَمَا فِي المُحكم، أَو ضربٌ مِنْهُ، كَمَا فِي الصّحاح، وَقَالَ غيرُه: ضربٌ من الطَّيْرِ ليسَ من القَطَا، هُنَّ غُبْرُ الظُّهُورِ والبُطُونِ والأَبْدانِ سُودُ بُطونِ الأَجْنِحَةِ، طِوالُ الأَرْجُلِ والأَعْناقِ، لِطافٌ لَا تَجْتَمِعُ أَسْراباً، أَكثرُ مَا تَكونُ ثَلَاثًا أَو اثْنَتَيْنِ، الواحِدَةُ} غَطَاطَةٌ بهاءٍ، كَمَا فِي الصّحاح. وَقيل: القَطَا ضَرْبانِ: فالقِصارُ الأَرْجُلِ، الصُّفْرُ الأَعْناقِ، السُّودُ القَوادِمِ الصُّهْبُ الخَوَافي، هِيَ الكُدْرِيَّةُ والجُونِيَّةُ والطِّوالُ الأَرْجُلِ البِيضُ البُطُونِ، الغُبْرُ الظُّهُورِ الواسِعَةُ العُيونِ هِيَ الغَطَاطُ. وَقَالَ أَبو حاتمٍ بأَخْدَعَي {الغَطَاطَةِ مِثْلُ الرَّقْمَتَيْنِ خَطَّانِ: أَسوَدُ، وأَبيضُ، وَهِي لَطيفَةٌ فُوَيْقَ المُكَّاءِ، قَالَ الشَّاعِرُ:
(فأَثَارَ فارِطُهُم} غَطَاطاً جُثَّماً ... أَصْواتُها كتَرَاطُنِ الفُرْسِ)
كَذَا فِي اللِّسان. قلتُ: والَّذي جاءَ فِي شِعْرِ حُمَيْدِ بنِ ثَوْرٍ رضِيَ الله عَنهُ:
(ومحوِّضٍ صَوْتُ {الغَطَاطِ بهِ ... رَأْدَ الضُّحَى كتَرَاطُنِ الفُرْسِ)
وَقَالَ الهُذَلِيُّ:
(وماءٍ قد وَرَدْتُ أُمَيْمَ طامٍ ... على أَرْجائِهِ زَجَلُ} الغَطَاطِ)
وَقَالَ أَبو كَبيرٍ الهُذَلِيُّ: (لَا يُجْفِلُونَ عَن المُضَافِ وَلَو رَأَوْا ... أُولَى الوَعَاوِعِ {كالغَطَاطِ المُقْبِلِ)
وأَوْرَدَ الجَوْهَرِيّ هَذَا الشَّطْرَ الأَخيرِ، ونَسَبَه لابنِ أَحْمَرَ، وَهُوَ غَلَطٌ، والصَّوابُ لأَبي كَبيرٍ كَمَا ذَكَرْنا، وَهُوَ موجودٌ هَكَذَا فِي شِعْرِه فِي الدِّيوانِ. قَالَ الجَوْهَرِيّ: فمَن رَواه بالضَّمِّ شَبَّهَهُم بسَوادِ)
السَّدَفِ، ومَنْ رَواهُ بالفَتْح شَبَّهَهُم بالقَطَا. قلتُ: واقْتَصَرَ السُّكَّرِيُّ فِي شَرْحِ الدِّيوانِ على الفَتْحِ فَقَط، وفسَّرَه بطائِرٍ يُشْبِهُ القَطَا. وقولُنا: وَهُوَ غَلَطٌ، نَبَّه عليهِ ابنُ بَرِّيّ فِي أَماليه. وأَنْشَدَهُ لأَبي كَبيرٍ، كَمَا ذَكَرْتُ، وَقَالَ نُقَادَةُ الأَسَدِيُّ، ويُروى لرَجُلٍ من بَني مازِنٍ: إلاَّ الحَمَامَ الوُرْقَ} والغَطَاطَا وَقَالَ رُؤْبَةُ: أَذَلَّ أَعْنَاقاً من {الغَطَاطِ و} الغُطَاطُ، بالضَّمِّ: أَوَّلُ الصُّبْحِ، كَذَا وَقَعَ فِي بعضِ أُصُولِ الصّحاح، وَفِي بعضِها: الصُّبْحُ، وأَنْشَدَ لرُؤْبَةَ: يَا أَيُّها الشَّاحِجُ {بالغُطَاطِ إِنِّي لوَرَّادٌ على الضِّنَاطِ وأَنْشَدَ أَبو العَبَّاسِ: قَامَ إِلى أَدْماءَ فِي الغُطَاطِ يَمْشي بمِثْلِ قائِمِ الفُسْطاطِ أَو الغُطَاطُ: بَقيَّةٌ من سَوادِ اللَّيْلِ أَو اخْتِلاطُ ظَلامِ آخِرِ اللَّيْلِ بضِياءِ أَوَّلِ النَّهارِ. وَقَالَ تَعْلَبٌ: الغُطَاطُ: السَّحَرُ، ويُفْتَح، عَنهُ أَيْضاً.} والغَطَاغِطُ: السِّخَالُ الإِناثُ، كَمَا فِي العُباب، ونصُّ التَّهْذيبِ: إِناثُ السَّخْلِ، قَالَه اللَّيْثُ. الواحِدُ! غُطْغُطٌ، كهُدْهُدٍ، قَالَ الأَزْهَرِيّ: هَذَا تَصْحيفٌ من اللَّيْثِ، وصَوابُه: العَطَاعِطُ بالعَيْنِ المُهْمَلَةِ كالعَتَاعِتِ، الواحِدُ عُطْعُطٌ وعُتْعُتٌ، قَالَه ابنُ الأَعْرابيِّ وَغَيره. وَقَالَ ابنُ الأَعْرابيِّ: {الأَغَطُّ: الغَنِيُّ. قالَ الأَزْهَرِيّ: شكّ الشَّيْخُ فِي الأَغَطِّ: الغَنِيّ.} وغَطْغَطَ البَحْرُ: عَلَتْ، هَكَذَا بالعَيْنِ المُهْمَلَة، وَفِي بعضِ النُّسَخِ: غَلَت بالغَيْنِ المُعْجَمَة أَمْواجُه ومِثْلُه فِي اللِّسانِ، {كتَغَطْغَطَ، كَمَا فِي العُباب. و} غَطْغَطَت القِدْرُ: صَوَّتَتْ. {والغَطْغَطَةُ: حِكايَةُ صَوْتِها عِنْد الغَلَيانِ. أَو اشتَدَّ غَلَيانُها، فَهِيَ} مُغَطْغِطَةٌ. و {غَطْغَطَ النَّوْمُ عَلَيْهِ: غَلَبَ، كَمَا فِي اللِّسانِ.} واغْتَطَّ الفَحْلُ النَّاقَةَ، أَي تَنَوَّخَها، كَمَا فِي التَّكْمِلَةِ والعُبابِ. واغْتَطَّ فلانٌ فُلاناً: حاضَرَهُ وسَبَقَهُ بعدَما سَبَقَ أَوَّلاً. {وتَغَطْغَطَ الشَّيْءُ: تبَدَّدَ وتَفَرَّقَ، نَقَلَه الصَّاغانيُّ.} والغَطْغَطَةُ: حِكايَةُ صَوْتٍ يُقارِبُ صَوْتَ القَطَا، كَمَا فِي العُبابِ. وَفِي اللِّسانِ: يُحْكَى بهَا ضَرْبٌ من الصَّوْتِ. وممَّا يُسْتَدْرَكُ عَلَيْه: {انْغَطَّ الرًجُلُ فِي الماءِ} انْغِطاطاً، إِذا انْقَمَسَ فِيهِ، بِالْقَافِ. {وتَغَاطَّ القَوْمُ} يَتَغَاطُّون، أَي يَتَمَاقَلُون فِي الماءِ. {والغَطُّ: العَصْرُ الشَّديدُ، وَمِنْه الحَديث: فأَخَذَنِي} - فَغَطَّنِي. {وغَطَّهُ} غَطًّا: كَبَسَه. {وغَطَّ الفَهْدُ والنَّمِرُ والحُبَارَى: صَوَّتَ.} وغَطَّت البُرْمَةُ {غَطِيطاً، إِذا غَلَتْ وسُمِعَ} غَطِيطُهَا، وَمِنْه حَديثُ جابِرٍ: وإِنَّ بُرْمَتَنَا! لَتَغِطُّ.