Al-Khalīl b. Aḥmad al-Farāhīdī, Kitāb al-ʿAin كتاب العين للخليل بن أحمد الفراهيدي

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 2723
2248. كش4 2249. كشب7 2250. كشث9 2251. كشخ5 2252. كشد8 2253. كشر152254. كشط18 2255. كشف19 2256. كشل7 2257. كشم10 2258. كشمخ3 2259. كص4 2260. كظ5 2261. كظر11 2262. كظم19 2263. كعبر7 2264. كعتر5 2265. كعثب6 2266. كعدب7 2267. كف7 2268. كفح13 2269. كفخ5 2270. كفهر8 2271. كل8 2272. كلب20 2273. كلثم9 2274. كلجبة1 2275. كلد10 2276. كلز9 2277. كلف20 2278. كلم16 2279. كلهد3 2280. كلو5 2281. كم12 2282. كمثر9 2283. كمن16 2284. كن6 2285. كنب14 2286. كنث5 2287. كندر5 2288. كنز21 2289. كنس22 2290. كنسيح1 2291. كنص6 2292. كنظ6 2293. كنعد6 2294. كنف20 2295. كنفل3 2296. كه4 2297. كهب10 2298. كهبل5 2299. كهد8 2300. كهف15 2301. كهمس7 2302. كهن18 2303. كوز13 2304. كوش7 2305. كوف17 2306. كوكب9 2307. كوم17 2308. كون17 2309. كوي9 2310. كيأ5 2311. لأي9 2312. لؤلؤ3 2313. لا13 2314. لات8 2315. لب9 2316. لبث16 2317. لبن20 2318. لتح8 2319. لث5 2320. لحن21 2321. لخجم2 2322. لخف9 2323. لخن13 2324. لدن18 2325. لذم7 2326. لزق15 2327. لزن10 2328. لسن20 2329. لصف12 2330. لظي9 2331. لعظم3 2332. لعمظ6 2333. لغذم5 2334. لف5 2335. لفج9 2336. لفم9 2337. لفيف2 2338. لقن15 2339. لكن13 2340. لم8 2341. لمق12 2342. لن10 2343. لهجم4 2344. لهذم8 2345. لهزم13 2346. لهن8 2347. لو9 Prev. 100
«
Previous

كشر

»
Next
باب الكاف والشين والراء معهما ك ش ر، ك ر ش، ش ك ر، ش ر ك، ر ش ك مستعملات

كشر: الكَشْرُ: بدو الأسنان عند التبسم، ويقال في غير ضحك، كَشَرَ عن أسنانه إذا أبداها. قال المتلمس :

إن شر الناس من يَكْشِرُ لي ... حين ألقاه وإن غبت شتم

وقال:

وإن من الإخوان إخوان كِشْرةٍ ... وإخوان كيف الحال والبال كله

الكِشْرة في هذا البيت خلف من المكاشرة، لأن الفِعلةَ تجيء في مصدر فاعل، تقول: هاجر هِجرةً، وعاشر عِشرةً، وإنما يكون هذا التأسيس فيما يكون من الافتعال على تفاعلا جميعا. والكاشرُ: ضرب من البضع، يقال: باضعتها بضعاً كاشراً، لا يشتق منه فعل عن أبي الدقيش.

كرش: يقال لكل مجتمع: كَرِش حتى لجماعة الناس. واستكرش الجدي: عظم بطنه. وكل سخل يَسْتكرش حتى يعظم بطنه، ويشتد أكله.ويقال للصبي إذا عظم بطنه، وأخذ في الأكل: استكرش، وأنكر عامتهم ذلك، وقالوا للصبي: استجفر، وفي الأشياء كلها جائز، وهو اتساع البطن وخروج الجنبين. وكَرِشُ الرجل: عياله من صغار ولده. يقال: كرِشٌ منثور، أي: صبيان صغار. وتزوج فلان فلانة فنثرت له بطنها وكَرِشَها، أي، كثر ولدها. وأتان كرشاء: ضخمة الخاصرتين والبطن. حتى يقال للدلو المنتفخة النواحي: إنها لكرشاء. وإذا تقبض جلد الوجه قيل: تكرّش فلان، وفي كل جلد كذلك. والكَرْشاء : ضرب من النبات. وكان رجل يُكْنَى أبا كرشاء، قال:

وإن أبا كَرْشاء ليس بسارق ... ولكن مما يسرق القوم يأكل

شكر: الشُّكر: عرفان الإحسان [ونشره وحمد موليه] ، وهو الشُّكُورُ أيضاً، قال الله عز وجل: لا نُرِيدُ مِنْكُمْ جَزاءً وَلا شُكُوراً . والشَّكور من الدواب: ما يسمن بالعلف اليسير ويكفيه. والشَّكِرةُ من الحلوبات التي تصيب حظاً من بقل أو مرعى، فتغزر عليه بعد قلة اللبن، فإذا نزل القوم منزلاً وأصاب نعمهم شيئاً من بقل فدرت قيل: أَشْكَرَ القوم، وإنهم ليحتلبون شكْرة (جزم) . وشكِرتِ الحلوبة شكَراً، قال:

نضرب دراتها إذا شكِرَتْ ... بأقطها، والرخاف نسلؤها

الرخفة: الزبدة. والشَّكير من الشعر: ما ينبت بين الضفائر، ومن النبات ما ينبت من ساق الشجر، قضبان غضة تخرج بين القضبان القاسية، والجميع: الشكر، قال:

وبينا الفتي يهتز بالعيش ناضراً ... كعسلوجة يهتز منها شَكيرُها

والشَّكْرُ: الفرج في قول الأعشى:

[وبيضاء المعاصم إلف لهو] ... خلوت بشكرها ليلاً تماما

يَشْكُر: قبيلة من ربيعة. وشاكر: قبيلة من اليمن من همدان.

شرك: الشِّرْك: ظلم عظيم. والشِّرْكةُ: مخالطة الشريكين. واشتركنا بمعنى تشاركنا، و [جمع] شريك: شُرَكاءُ وأشراكُ. قال لبيد:

تطير عدائد الأشراك شفعا ... ووترا والزعامة للغلام

وتقول لأم المرأة: هذه شريكتي، وفي المصاهرة تقول: رغبنا في شِرْكِكُمْ وصِهْرِكم. والشِّراك: سير النعل. شرّكت النعل تشريكا.والشَّرَكُ: أخاديد الطريق الواضح الذي تَلْحَبُه الأقدام والقوائم، قال:

عمى شَرَك الأقطار بيني وبينه ... مراري مخشي به الموت ناضد

والطريق مُشْتَرَكٌ، أي، الناس فيه شُرَكاء، وكل شيء كان فيه القوم سواء فهو مُشْتَرَكٌ، كالفريضة المُشترَكة التي قضى فيها عمر فأَشْرَك بين الإخوة للأب والأم، والإخوة للأم. والشَّرَك: حبالة يرتبك فيها الصيد، الواحدة: شَرَكَةٌ، والذي ينصب للحمام أيضاً، قال:

يا قانص الحب قد ظفرت بنا ... فحل عنا الشباك والشركا

رشك: الرَّشْكُ: اسم رجل على عهد الحسن ، وكان الحسن إذا سئل عن فريضة قال: علينا بيان السهام وعلى يزيد الرِّشْكِ الحساب. كان أحسب أهل زمانه. ويقال: كان معه حبالة يذرع بها الأرضين فغلب عليه الرِّشك، والرِّشْك : الذراع.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Al-Khalīl b. Aḥmad al-Farāhīdī, Kitāb al-ʿAin كتاب العين للخليل بن أحمد الفراهيدي are being displayed.