Ismāʿīl bin Ḥammād al-Jawharī, Tāj al-Lugha wa Ṣiḥāḥ al-ʿArabīya تاج اللغة وصِحاح العربية للجوهري

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 5600
4309. كيل20 4310. كين10 4311. لألأ 1 4312. لأى 1 4313. لئغ1 4314. لا134315. لام2 4316. لبأ13 4317. لبب16 4318. لبث16 4319. لبج12 4320. لبخ9 4321. لبد19 4322. لبز6 4323. لبس19 4324. لبط12 4325. لبق16 4326. لبك13 4327. لبن20 4328. لبى5 4329. لتأ8 4330. لتب7 4331. لتت12 4332. لتح8 4333. لتز6 4334. لتم9 4335. لتى1 4336. لثث10 4337. لثق10 4338. لثم17 4339. لثى2 4340. لجأ15 4341. لجب11 4342. لجج14 4343. لجح6 4344. لجذ7 4345. لجز3 4346. لجف14 4347. لجم14 4348. لجن12 4349. لحب10 4350. لحج12 4351. لحح10 4352. لحد17 4353. لحز7 4354. لحس17 4355. لحص12 4356. لحط9 4357. لحظ15 4358. لحف20 4359. لحق17 4360. لحك10 4361. لحم17 4362. لحن21 4363. لحى8 4364. لخخ6 4365. لخص12 4366. لخف9 4367. لخم10 4368. لخن13 4369. لخى3 4370. لدد14 4371. لدس8 4372. لدغ12 4373. لدم16 4374. لدن18 4375. لدى6 4376. لذذ12 4377. لذع14 4378. لذم7 4379. لذى2 4380. لزأ7 4381. لزب16 4382. لزج14 4383. لزز8 4384. لزق15 4385. لزم16 4386. لزن10 4387. لسب12 4388. لسد9 4389. لسس7 4390. لسع12 4391. لسق7 4392. لسن20 4393. لصب9 4394. لصت6 4395. لصص9 4396. لصف12 4397. لضض4 4398. لطأ10 4399. لطح12 4400. لطخ11 4401. لطس10 4402. لطط9 4403. لطع12 4404. لطف17 4405. لطم15 4406. لطى4 4407. لظظ9 4408. لظى7 Prev. 100
«
Previous

لا

»
Next
[لا] لا: حرف نفى لقولك يفعل ولم يقع الفعل، إذا قال هو يفعل غدا . وقد يكون ضدا لبلى ونعم. وقد يكون للنهى، كقولك: لا تقم ولا يقم زيد، ينهى به كل منهى من غائب أو حاضر. وقد يكون لغوا. قال العجاج:

في بئر لا حور سرى وما شعر  وقال تعالى: (ما منعك أن لا تسجد) أي ما منعك أن تسجد. وقد يكون حرف عطف لاخراج الثاني مما دخل فيه الاول، كقولك: رأيت زيدا لا عمرا. فإن أدخلت عليها الواو خرجت من أن تكون حرف عطف، كقولك: لم يقم زيد ولا عمرو ; لان حروف النسق لا يدخل بعضها على بعض، فتكون الواو للعطف ولا إنما هي لتوكيد النفى. وقد تزاد فيه التاء فيقال: لات، وقد ذكرناه في باب التاء. وإذا استقبلها الالف واللام ذهبت ألفه، كما قال: أبى جوده لا البخل واستعجلت نعم * به من فتى لا يمنع الجوع قاتله وذكر يونس أن أبا عمرو بن العلاء كان يجر البخل ويجعل لا مضافة إليه، لان لا قد تكون للجود وللبخل، ألا ترى أنه لو قيل له امنع الحق فقال لا، كان جودا منه. فأما إن جعلتها لغوا نصبت البخل بالفعل , وإن شئت نصبته على البدل. وقولهم: إما لى فافعل كذا، بالامالة، أصله إن لا، وما صلة، ومعناه إن لا يكون ذلك الامر فافعل كذا. وأما قول الكميت: كلا وكذا تغميضة ثم هجتم * لدى حين أن كانوا إلى النوم أفقرا فيقول: كان نومهم في القلة والسرعة كقول القائل: لا وذا. و (لو) : حرف تمن، وهو لامتناع الثاني من أجل امتناع الأوَّل، تقول: لَوْ جِئتني لأكرمتك. وهو خلافُ إنْ التي للجزاء، لانها توقع الثاني من أجل وجود الاول. وأما (لولا) فمركبة من معنى إنْ ولَوْ، وذلك أنْ لولا يمنع الثاني من أجل وجود الأول، تقول: لولا زيدٌ لهلكنا، أي امتنع وقوع الهلاك من أجل وجود زيد هناك. وقد تكون بمعنى هَلاَّ، كقول الشاعر : تَعُدَّونَ عَقْرَ النيبِ أفضلَ مجدِكم * بنى ضَوْطرى لولا الكَمِيَّ المقنعا وهو كثير في القرآن. وإن جعلت لو اسماً شدَّدته فقلت قد أكثرتَ من اللو ; لان حروف المعاني والاسماء الناقصة إذا صيرت أسماء تامة، بإدخال الالف واللام عليها أو بإعرابها، شدد ما هو منها على حرفين ; لانه يزاد في آخره حرف من جنسه فيدغم ويصرف، إلا الالف فإنك تزيد عليها مثلها فتمدها، لانها تنقلب عند التحريك لاجتماع الساكنين همزة، فتقول في لا: كتبت لاء جيدة. قال أبو زبيد: ليتَ شعري وأين منِّيَ لَيْتٌ * إنَّ لَيْتاً وإنَّ لوًّا عَناءُ
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ismāʿīl bin Ḥammād al-Jawharī, Tāj al-Lugha wa Ṣiḥāḥ al-ʿArabīya تاج اللغة وصِحاح العربية للجوهري are being displayed.