115808. لَدَنَ 1 115809. لده1 115810. لَدُودٌ1 115811. لدى6 115812. لَدَى3 115813. لدي2115814. لِدِّيَّة1 115815. لدِّيَّة1 115816. لديك1 115817. لَدِينَا1 115818. لدينا نداءين1 115819. لذ3 115820. لذَّ1 115821. لَذَّ 1 115822. لَذَا1 115823. لذا2 115824. لذَبَ1 115825. لذب6 115826. لذَّة1 115827. لذة1 115828. لَذَجَ1 115829. لذج4 115830. لذجه1 115831. لَذَذَ1 115832. لذذ12 115833. لذذه1 115834. لذع14 115835. لَذَعَ2 115836. لَذَعَ 1 115837. لذغ1 115838. لذق1 115839. لذلذ2 115840. لذم7 115841. لَذِمَ 1 115842. لذمه1 115843. لَذِمَه1 115844. لذن3 115845. لذُو1 115846. لذو1 115847. لذى2 115848. لذِي2 115849. لذي3 115850. لرامترا1 115851. لِرْبَاش1 115852. لرت1 115853. لرج1 115854. لرز1 115855. لرفش1 115856. لرق1 115857. لُرقَةُ1 115858. لَرْيَش1 115859. لز3 115860. لزّ1 115861. لَزَّ 1 115862. لزء1 115863. لزأ7 115864. لَزَأَ 1 115865. لَزَأَهُ1 115866. لَزَّاب1 115867. لِزَاب1 115868. لِزَام1 115869. لَزِبَ1 115870. لزب16 115871. لَزَبَ 1 115872. لزة1 115873. لَزَّة1 115874. لِزَّة1 115875. لُزْتُ1 115876. لَزِجَ1 115877. لزج14 115878. لَزِجَ 1 115879. لزح4 115880. لزز8 115881. لَزَزَ1 115882. لززه1 115883. لَزْغَب1 115884. لَّزَغْلِيّ1 115885. لزق15 115886. لَزِقَ1 115887. لَزِقَ 1 115888. لَزْقَع1 115889. لزقونة1 115890. لزك4 115891. لَزِكَ1 115892. لَزِكَ 1 115893. لَزِمَ1 115894. لزم16 115895. لزم إتْمَام نفل شرع فِيهِ قصدا...1 115896. لَزِمَ 1 115897. لُزَمَة1 115898. لَزِمَه2 115899. لزن10 115900. لَزَِنَ1 115901. لَزَنَ 1 115902. لزه1 115903. لَزَّهُ1 115904. لَزْهَر1 115905. لزورد2 115906. لزومُ1 115907. لزوم1 Prev. 100
«
Previous

لدي

»
Next

لدي: الليث: لَدَى معناها معنى عند، يقال: رأَيته لَدَى باب الأَمير،

وجاءني أَمرٌ من لَدَيْكَ أَي من عندك، وقد يحسن من لَدَيْك بهذا المعنى،

ويقال في الإِغْراء: لَدَيْك فلاناً كقولك عليكَ فلاناً؛ وأَنشد:

لَدَيْكَ لَدَيْك ضاقَ بها ذِراعا

ويروى: إِلَيْكَ إِليكَ على الإِغراء. ابن الأَعرابي: أَلْدَى فلان

إِذا كثرت لِداتُه. وفي التنزيل العزيز: هذا ما لدَيَّ عَتِيدٌ؛ يقوله الملك

يعني ما كُتب من عمل العبد حاضرٌ عندي. الجوهري: لَدَى لغة في لَدُنْ،

قال تعالى: وأَلْفَيا سَيِّدَها لَدَى الباب؛ واتِّصالُه بالمضمرات كاتصال

عليك؛ وقد أَغرى به الشاعر في قول ذي الرمة:

فَدَعْ عنك الصِّبا ولَدَيْك هَمّاً،

تَوَقَّشَ في فُؤادِكَ، واخْتِبالا

ويروى:

فَعَدِّ عن الصِّبا وعليك هَمّاً

لدي
: (ي (} لَدَى: لُغَةٌ فِي لَدُنْ) ؛) قالَ اللَّهُ تَعَالَى: {وَأَلْفَيَا سَيِّدَهَا {لَدَا البابِ} ؛ واتِّصالُه بالمُضْمراتِ كاتِّصالِ عَلَيْك وَإِلَيْك؛ وَقد أَغْرَى بِهِ الشاعرُ فِي قَوْله:
فَدَعْ عَنْك الصِّبا} ولَدَيْك هَمًّا
تَوَقَّشَ فِي فُؤادِكَ واخْتِيالاوفي المِصْباح: لَدُنْ {وَلَدَى ظَرْفا مَكانٍ بمعْنَى عنْدَ إلاَّ أَنَّهما لَا يُسْتَعْملانِ إلاَّ فِي الحاضِرِ، وَقد يُسْتَعْمل لَدَى فِي الزَّمانِ.
(} واللِّدَةُ، كعِدَةٍ: التَّرْبُ، ج! لِداتٌ، هُنا يُذْكَرُ لَا فِي (ول د) ، ووَهِمَ الجَوْهرِي) فذَكَرَه فِي (ول د) ، وقالَ: الهاءُ عِوَضٌ من الواوِ الذَّاهِبَةِ مِن أَوَّلِه لأنَّه من الوِلادَةِ.
قَالَ شيْخُنا: وكَذلكَ ذَكَرَه ابنُ فارِسَ هُنَاكَ كغيرِهِ مِن المُصَنِّفِين من أَهْلِ اللّغَةِ.
واعْتَرَضَه الصَّاغاني (و) قَالَ: ويُبْطل مَا ذَهَبا إِلَيْهِ قولُ ابنِ الأعْرابي أنَّه يقالُ: ( {أَلْدَى) فلانٌ إِذا (كَثُرَتْ} لِداتُه) ؛) وَلَو كانَ كَمَا قالَ الجَوْهرِي وغيرُهُ لقيلَ: أَوْلَد فلانٌ.
وتكَلَّفَ المَقْدسِي فِي حاشِيَتِه للجَوابِ فقالَ: ويُمْكِنُ أَن يُجابَ عَنْهُم بأنَّه لَو قيل: أَوْلد لحصَلَ الْتِباسٌ بمعْنَى أَوْجَدَ أَولاداً ونَحْوه.
قَالَ شيْخُنا: قد تَبِعَ المصنِّفُ الجَوْهرِي هُناك غَيْر مُنَبِّه عَلَيْهِ؛ بل كَلامُه هُناكَ صَرِيحٌ فِي أصالَتِه، لأنَّه قالَ إنَّه يُصغَّرُ على وُلَيْدات، ويُجْمَع وُليدُون لَا {لدياء} ولديُّون، كَمَا غَلِطَ فِيهِ بعضُ العَرَبِ، فَهَذَا صَرِيحٌ فِي أَنَّ فاءَه واوٌ كعِدَةٍ لأنَّ التَّصْغِيرَ والتّكْسيرَ يَرُدَّان الأشْياءَ إِلى أُصُولِها. ثمَّ أَقُولُ: يَجوزُ كَوْن قَوْلهم أَلْدَى مَقْلوب أَوْلَد، وَقد يقالُ: وَهُوَ الظاهِرُ أَنّ كُلاًّ مِن القَوْلَيْن صَحِيحٌ وأنَّهما مادَّتانِ كلُّ واحِدَةِ صَحِيحَةٌ فِي نفْسِها لكَمالِ تَصَرّفها، وَهُوَ الظاهِرُ الجارِي على قواعِدِهِم، فَلَا غَلَطَ؛ واللَّهُ أَعْلَم.