111841. لَطْمَان1 111842. لطمه2 111843. لطن3 111844. لطه2 111845. لطو3 111847. لطي1111847. لطي1 111848. لَطِيطَة1 111849. لُطَيْطَة1 111850. لُطَيْعِيّ1 111851. لَطِيعيّ1 111853. لَطِيف1 111854. لُطَيْفَة1 111855. لَطِيفَة1 111856. لطيفة1 111857. لَطِيفُون1 111858. لُطَيْفِيّ1 111859. لَطِيِفِي1 111860. لَطِيم1 111861. لظّ1 111862. لظ2 111863. لَظَّ 1 111864. لظأ3 111865. لَظَة1 111866. لظظ8 111867. لَظَظَ1 111868. لظلظت1 111869. لَظَّى1 111870. لظى7 111871. لظي8 111872. لظيت1 111873. لَظِيم1 111874. لَظِيميّ1 111875. لع3 111876. لع لع1 111877. لَعَّ 1 111878. لعا4 111879. لَعَّابَة1 111880. لَعَّاج1 111881. لعاج1 111882. لعّاصِيّ1 111883. لْعَاصِي1 111884. لْعَامِرِيّ1 111885. لعان1 111886. لَعِب1 111887. لَعِبَ2 111888. لعب16 111889. لعب الكرةَ1 111890. لَعِبَ بِـ1 111891. لَعِبَ دَوْرًا1 111892. لَعِبَ على2 111893. لَعِبَ 1 111894. لُعْبَة2 111895. لُعَبَة1 111896. لعبط1 111897. لَعِبُو1 111898. لعث2 111899. لَعْثَمَ2 111900. لعثم8 111901. لَعَجَ1 111902. لعج10 111903. لَعَجَ 1 111904. لَعْجِيّ1 111905. لعذم2 111906. لعر1 111907. لْعَرَافة1 111908. لَّعْرَض1 111909. لعُروسِيّ1 111910. لْعُرُوضِيّ1 111911. لْعَرُوضِيّ1 111912. لْعَرِيبيّ1 111913. لْعَرِيبِيّة1 111914. لعز4 111915. لعس13 111916. لَعَسَ1 111917. لَعَسَ 1 111918. لعست1 111919. لعسم2 111920. لعسه1 111921. لْعُسَيْرِيّ1 111922. لْعُسَيْلِيَّة1 111923. لْعَشَب1 111924. لْعُشُورِيّة1 111925. لْعَشُورِيَّة1 111926. لَعْشى1 111927. لعص4 111928. لَعَصَ 1 111929. لِعْصِيدِيّ1 111930. لعض3 111931. لَعَضَهُ1 111932. لِعُضَيْم1 111933. لَعَطَ1 111934. لعط8 111935. لَعَطَ 1 111936. لَعَطَهُ1 111937. لعطه1 111938. لعظ4 111939. لعظم3 111939. لعظم3 111941. لَعَعَ1 Prev. 100
«
Previous

لطي

»
Next
لطي
: (ي ( {اللَّطاةُ: الأَرضُ والموْضِعُ) ؛) وأَنْشَدَ الأزْهرِي لابنِ أَحْمَر:
فأَلْقى التِّهامي مِنْهُمَا} بلَطاتِهِ
وأَحْلَطَ هَذَا لَا أَعُودُ وَرائِياقال أَبُو عبيدٍ: أَي أَرْضِه ومَوْضِعِه.
قالَ شمِرٌ: لم يُجِدْ أَبو عبيدٍ فِي {لَطاتِهِ، قالَ: ويقالُ: أَلْقَى} لَطاتَه إِذا قامَ فَلم يَبْرَحْ كأَلْقَى أَرْواقَه وجَراميزَه.
(و) اللَّطاةُ: (الجَبْهةُ) .) يقالُ: بيَّضَ اللَّهُ! لَطاتَكَ، أَي جَبْهَتَك؛ عَن ابنِ الأعْرابي؛ (أَو وَسَطُها) يُسْتَعْمل فِي الفَرَسِ، ورُبَّما اسْتُعْمِل فِي الإنْسانِ.
(و) قَالَ أَبو عَمْرٍ و: واللَّطاةُ (اللُّصُوصُ يكونونَ بالقُرْبِ منْكَ) ، فَإِذا فَقَدْتَ شَيْئا قيلَ لكَ: أَتَتّهِمُ أَحَداً؟ فتقولُ: لَقَدْ كانَ حَوْلِي {لَطاةُ سوءٍ؛ وَلَا واحِدَ لَهَا؛ نقلَهُ أَبو عليَ القالِي.
(} والمِلْطاةُ) ، بِالْكَسْرِ: (السِّمْحاقُ من الشِّجاجِ) ، وَهِي الَّتِي بَيْنَها وبينَ العَظْمِ القِشْرةُ الرَّقيقَةُ؛ نقلَهُ الجَوْهرِي عَن أَبي عبيدٍ.
وَفِي المِصْباح: اخْتَلَفُوا فِي الميمِ فَمنهمْ من يَجْعَلها زائِدَةً، وَمِنْهُم من يَجْعَلها أَصْلِية ويَجْعَل الألِفَ زائِدَة، فوَزْنها على الزِّيادَةِ مِفْعَلة وعَلى الأصالَةِ فِعْلاة، وَلِهَذَا تُذْكَر فِي البابَيْن.
( {كالمَلَطِيَّةِ) ، كَذَا فِي النسخِ، وَفِي التكْمِلَةِ:} المُلْطِيَةُ {المَلْطاءُ، عَن ابنِ الأعْرابي، وضَبَطَه كمُحْسِنَةٍ.
وَفِي الحديثِ: (أنَّ} المِلْطَى بدَمِها) ، قالَ أَبو عبيدٍ: مَعْناه أنَّه حينَ يُشَجّ صاحِبُها يُؤْخَذُ مِقْدارُها تلْكَ الساعَةِ ثمَّ يُقْضَى فِيهَا بالقصاصِ أَو الأَرشِ لَا يُنْظَر إِلَى مَا يَحدُث فِيهَا بعدَ ذلكَ مِن زِيادَةٍ أَو نُقْصان، قالَ: هَذَا قولُ أَهْلِ الحِجازِ وليسَ بقَوْل أَهْلِ العِرَاق.
( {ولَطَى، كسَعَى) ، وَفِي التَّكملةِ عَن شِمرٍ:} لَطِي {يَلْطَى: إِذا (لَزِقَ بالأرضِ) فَلم يَكَدْ يَبْرَح، هَكَذَا رَواهُ بِلا هَمْزٍ؛ وَقد تقدَّمَ ذلكَ فِي الهَمْزةِ؛ وَمِنْه قولُ الشمَّاخ:
فَوافَقَهنَّ أَطْلَسُ عامِرِيُّ
لطى بصَفائحٍ مُتَسانِداتِأَرادَ: الصَّيادَ أَي لَزِقَ بالأرضِ.
(} ولَطِيَني، كرَضِيَني: أَثْقَلَني) ، ويكونُ ذلكَ إِذا حملَهُ مَا لَا يطِيقُ.
( {ولَطِيتُه بذلكَ: ظَنَنْتُ عنْدَه ذَلِك) .
(قالَ ابنُ القطَّاع:} لَطِيتُه بمالٍ كثيرا! لَطْياً أَزْنَنْته. ( {وتَلَطَّى على العدُوِّ: انْتَظَرَ غِرَّتَهُمْ، أَو كَانَ لَهُ عندَهم طَلِبَةٌ فأَخَذَ من مالِهِم شَيْئا فسَبَقَ بِهِ) .
(وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ:
} المِلْطاءُ: كمِحْرابٍ: لُغَة فِي {المِلْطى بالقَصْر فِي لُغَةِ الحِجازِ؛ نقلَهُ الجَوْهرِي عَن أَبي عبيدٍ عَن الوَاقِدِي.
} واللَّطاةُ: الثِّقَلُ، جَمْعُه {اللَّطَى؛ وَمِنْه: أَلْقى عَلَيْهِ} لَطاتَه، أَي ثِقَلَه؛ وقيلَ: أَي نَفْسَه.
وقالَ أَبو عَمْرو: {لَطاتُه مَتاعُه وَمَا مَعَه ويقالُ فِي الأحْمَق: مِن رَطاتِه لَا يَعْرِفُ قَطاتَه من لَطاتِه، أَي مُقدَّمَه مِن مُؤَخَّرِه، أَوْ أَعْلاهُ مِن أَسْفَلِه.
ولَطا: مَوْضِعٌ فِي شِعْرٍ، عَن نَصْر.
وَفِي الحديثِ: بالَ فمَسَح ذَكَره} بلِطًى؛ قالَ ابنُ الْأَثِير: هُوَ قَلْبُ لِيَطٍ جَمْع لِيطَةٍ، كَمَا قيلَ فِي جَمْعِ فُوقةٍ فُوَقٌ، ثمَّ قُلِبَت فقيلَ فُقاً، والمُرادُ بِهِ هُنَا مَا قشرَ من وَجْهِ الأرضِ مِن المدرِ.
{والمِلْطَى كمِنْبَرٍ: لُغَةٌ فِي المِلْطاةِ؛ نقلَهُ الجَوْهرِي.
  • Lisaan.net is a free resource created and maintained by Ikram Hawramani. Please send your comments, suggestions and corrections to contact@hawramani.com