Ibn Sīda al-Mursī, Al-Muḥkam wa-l-Muḥīṭ al-Aʿẓam المحكم والمحيط الأعظم لإبن سيده الأندلسي

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 6588
5264. ليط12 5265. ليغ7 5266. ليف12 5267. ليق13 5268. ليل15 5269. لين175270. مأج5 5271. مأد5 5272. مأر6 5273. مأس8 5274. مأص3 5275. مأق10 5276. مأل5 5277. مأمأ5 5278. مأن13 5279. مأو2 5280. مأي7 5281. مبد3 5282. متت9 5283. متث3 5284. متح13 5285. متخَ1 5286. متد4 5287. متر7 5288. متس6 5289. متش5 5290. متع18 5291. متك13 5292. متل5 5293. مته5 5294. مثث6 5295. مثج5 5296. مثد4 5297. مثط5 5298. مثع5 5299. مثل22 5300. مثن15 5301. مجج15 5302. مجح7 5303. مجد15 5304. مجر15 5305. مجس15 5306. مجشن3 5307. مجع12 5308. مجل10 5309. محت8 5310. محث4 5311. محج6 5312. محح9 5313. محز5 5314. محش8 5315. محص16 5316. محض13 5317. محط8 5318. محق18 5319. محك9 5320. محل15 5321. محن18 5322. محو12 5323. محي2 5324. مخَج1 5325. مخَخَ1 5326. مخَر1 5327. مخَش2 5328. مخَض2 5329. مخَط2 5330. مخَن1 5331. مدح14 5332. مدخَ1 5333. مدد13 5334. مدر16 5335. مدس6 5336. مدش8 5337. مدق5 5338. مدل6 5339. مدن14 5340. مده6 5341. مدي6 5342. مذح8 5343. مذخَ1 5344. مذذ4 5345. مذر14 5346. مذع7 5347. مذق13 5348. مذل8 5349. مذي9 5350. مرأ13 5351. مرب3 5352. مرت12 5353. مرث11 5354. مرج17 5355. مرح16 5356. مرخَ1 5357. مردقوش3 5358. مرر15 5359. مرز9 5360. مرزجش5 5361. مرس16 5362. مرش8 5363. مرص5 Prev. 100
«
Previous

لين

»
Next
[ل ي ن] لانَ الشَّيءُ لِينًا ولَيَانًا وتَلَيَّنَ وهُو لَيِّنٌ وَلَيْنٌ وَألانَهُ هو ولَيَّنَهُ صَيَّرَهُ لَيِّنًا واستَلانَهُ رَآهُ لَيِّنًا وقيلَ وَجَدَهُ لَيِّنًا على مَا يَغْلِبُ عَليهِ في هذا النَّحْوِ وفي حديث عَلِيٍّ رضي الله عنه في ذكرِ العلماءِ الأَتقياءِ فَبَاشَرُوا رُوحَ اليَقِينِ واستَلانُوا مَا استَخْشَنَ المُتْرَفُونَ واستَوحَشُوا مِمَّا أَنِسَ به الجَاهِلُونَ وحُرُوفُ اللِّينِ الأَلِفُ وَاليَاءُ وَالوَاوُ كانَتْ حَرَكَةُ مَا قَبْلَهَا منها أَو لَمْ تَكُنْ فالَّذِي حركَةُ ما قبلَهُ مِنْهُ كنَارٍ ودارٍ وفِيْلٍ وقِيْلٍ وَجُوْلٍ وَغُوْلٍ والَّذِي لَيْسَ حركَةُ مَا قَبْلَهُ مِنْهُ إِنَّما هو في اليَاءِ وَالوَاوِ كَبَيْتٍ وَثَوْبٍ فَأَمَّا الأَلِفُ فَلاَ تَكُونُ حَرَكَةُ مَا قَبْلَهَا إِلا مِنْهَا وهُو في لَيَانٍ منَ العَيْشِ أَي رَخَاءٍ وَإِنَّهُ لَذُوْ مَلْيَنَةٍ أَي لَيِّنُ الجَانِبِ وَرَجُلٌ هَيْنٌ لَيْنٌ وَهَيِّنٌ لَيِّنٌ وَحَكَى اللِّحْيَانِيُّ إِنَّهُم قَوْمٌ أَلْيِنَاءُ وَهُو شَاذٌّ وَلاَيَنَ الرَّجُلَ مُلايَنَةً وَلِيَانًا لانَ لَهُ وَاللَّيْنَةِ كالمِسْوَرَةِ يُتَوَسَّدُ بِهَا أَرَى ذَلِكَ لِلِيْنِهَا وَوَثَارَتِهَا وَفي الحدِيثِ كانَ إِذَا عَرَّسَ بِلَيْلٍ تَوَسَّدَ لِيْنةً حَكَاهُ الهَرَوي في الغَرِيْبَينِ وَلِيْنَةُ مَاءٌ لِبَنِي أَسَدٍ احْتَفَرَهُ سُلَيْمَانُ بنُ داوُدَ وذلِكَ أَنَّهُ كانَ في بَعْضِ أَسْفَارِهِ فَشَكَا جُنْدُهُ العَطَشَ فَنَظَرَ إِلَى سِبَطْر جُحْرَةَ يَضْحَكُ فقالَ مَا أَضْحَكَكَ فَقَالَ أَضْحَكَنِي أَنَّ العَطَشَ قَدْ أَضَرَّ بِكُمْ والماءُ تَحْتَ أَقْدَاِمكُم فاحْتَفَرَ لِيْنَةَ حَكَاهُ ثَعْلَبٌ عنِ ابنِ الأَعْرَابيّ أَيْ مُضَرَ وَقَدْ يُقَالُ لَهَا اللِّيْنَةُ
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ibn Sīda al-Mursī, Al-Muḥkam wa-l-Muḥīṭ al-Aʿẓam المحكم والمحيط الأعظم لإبن سيده الأندلسي are being displayed.