Ibn Sīda al-Mursī, Al-Muḥkam wa-l-Muḥīṭ al-Aʿẓam المحكم والمحيط الأعظم لإبن سيده الأندلسي

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 6588
5590. نبط19 5591. نبع18 5592. نبغ12 5593. نبق13 5594. نبك9 5595. نبل175596. نبه13 5597. نبو9 5598. نتت5 5599. نتح9 5600. نتخَ1 5601. نتر13 5602. نتس4 5603. نتش13 5604. نتض5 5605. نتع7 5606. نتف16 5607. نتق13 5608. نتك4 5609. نتل9 5610. نتن12 5611. نثت4 5612. نثث7 5613. نثر18 5614. نثط9 5615. نثع3 5616. نثل13 5617. نثم3 5618. نثو5 5619. نثي2 5620. نجأ9 5621. نجث10 5622. نجج6 5623. نجح14 5624. نجخَ1 5625. نجد19 5626. نجر16 5627. نجز16 5628. نجس16 5629. نجش16 5630. نجع16 5631. نجف13 5632. نجل16 5633. نجم19 5634. نجه8 5635. نجو9 5636. نحب18 5637. نحت14 5638. نحث4 5639. نحج2 5640. نحح7 5641. نحر18 5642. نحز11 5643. نحس20 5644. نحص9 5645. نحض9 5646. نحط8 5647. نحف14 5648. نحل16 5649. نحم13 5650. نحن7 5651. نحو8 5652. نحي2 5653. نخَب1 5654. نخَخَ1 5655. نخَر1 5656. نخَز1 5657. نخَس2 5658. نخَش2 5659. نخَط2 5660. نخَع1 5661. نخَف2 5662. نخَل1 5663. نخَم2 5664. نخَو1 5665. ندأ8 5666. ندب15 5667. ندح18 5668. ندخَ1 5669. ندد14 5670. ندر15 5671. ندس13 5672. ندش4 5673. ندص5 5674. ندغ9 5675. ندف12 5676. ندق3 5677. ندل13 5678. ندم17 5679. نده12 5680. ندو5 5681. ندي8 5682. نذر18 5683. نذل13 5684. نرب7 5685. نرج8 5686. نرجس11 5687. نرجل5 5688. نرد9 5689. نرز7 Prev. 100
«
Previous

نبل

»
Next
[ن ب ل] النُّبْل الذَّكاء والنجابة نَبُل نُبْلاً ونَبَالةً وَتَنبَّلَ وهو نَبيلٌ ونَبَلٌ والأُنْثى نَبَلة والجمع نِبَال ونَبَل ونَبَلة ومَرْأةٌ نبيلةٌ في الحسن بيِّنة النَّبالة وأنشد ابن الأعرابي في صفة امرأة

(ولم تنطَّقْها على غِلالهْ ... )

(ألا بحسن الخَلقِ والنَّبَالهْ ... )

وكذلك الناقة في حسن الخَلْق وفرس نبيل المَحْزِمِ حَسَنُهُ مع غِلَظٍ قال عنترة

(وَحَشِيَّتِي سَرْجٌ على عَبْلِ الشَّوَى ... نَهْدٍ مَرَاكِلَهُ نبيلُ المَحْزِمِ)

وكذلك الرجل أنشد ثعلب في صفة رجل

(فقام وثّابٌ نبيلٌ مَحْزِمُهْ ... )

(لم يَلْقَ بُؤْسًا لحمُهُ ولا دمُهْ ... )

ويقال ما انَتبَل نبْلَهُ إلا بآخَرَة ونُبْلُه ونَبالَه ونَبالَتُه كذلك أي لم يَنْتَبِهْ له وأتاني هذا الأمر وما نَبَلْتُ نَبْلُه أَنْبَلُ أي ما شَعَرْتُ له ولا أرًَدتُه وقال اللحياني أتاني ذلك وما انتَبَلْتُ نَبْله ونُبْلَتَه قال وهي لغة القنانيّ ونَبَالَه ونَبَالَته أي ما علِمتُ به قال وقال بعضهم معناه ما شَعَرْتُ به ولا تهيَّأْتُ له ولا أخذت أُهْبَته والنَّبَل عِظَام الحجارة والمَدَرِ ونحوِهما وصغارُهما ضِدٌّ واحدتُها نَبَلَةٌ وقيل النَبَل العِظام والصِّغار من الحجارة والإبل والناس وغيرهم والنَبَلَ الحجارة التي يُستنجى بها ومنه الحديث وأَعِدُّوا النَّبَل قال أبو عبيدٍ وبعضهم يقول النُّبَل ونبَّله نَبَلاً أعْطاه إياها يَستنجي بها وتنبَّل بها استنْجى واستَنْبَل المالَ أخذ خِيارَه وقوله أنشده ابن الأعرابي

(مُقَدِّمًا سَطِيحَةً أو أنْبَلا ... )

لم يفسره إلا أنّي أظنُّه أو أصغر من ذلك لما قدمت من أن النَّبَل الصغار أو أكبر لما قدمت من أن النَّبَل الكبار وإن كان ذلك ليس له فعل والتِّنْبَالُ والتِّنْبَالَةُ القصير بيِّن التِّنْبَالة ذهب ثعلب إلى أنه من النَّبَل وجعله سيبويه رباعيًا والنَّبْل السهام لا واحد له من لفظه وقال أبو حنيفة وقال بعضهم واحدتها نَبْلة والصحيح أنه لا واحد له إلا السَّهْمُ وحكى نَبْل ونَبْلان وأنْبال ونِبال وقال الفراء النَّبْل بمنزلة الذَّوْدِ يقال هذه النَّبْل ويصغَّر بطرح الهاء ورجل نابِل ذو نَبْلٍ وفي المثل ثار حابلهم على نابِلهم أي أوقدوا بينهم الشر ونبَّال صانع للنَّبْل ويقال أيضًا لصاحب النَّبْل نبَّال قال امرؤ القيس (وليس بذي رُمْحٍ فيقْتُلَني به ... وليس بذي سيفٍ وليس بِنَبَّالِ)

وحِرْفَتُه النِّبَالة ومُتَنَبِّل حامل نَبْلٍ ونَبَله ينبله نَبْلا رماه بالنَّبْل وقوم نُبَل رُماة عن أبي حنيفة ونَبَله يَنْبُله نَبْلا وأَنْبَله كلاهما أعطاه النَّبْلَ واسْتَنْبله سأله النَّبْل ونبل على القوم ينبُل لَقَطَ لهم النَّبْل ثم دفعها إليهم ليرموا بها وفي حديث النبي صلى الله عليه وسلم

كنت أيام الفِجَار أنْبُل على عمومتي ونَبَل بِسَهْمٍ واحد رمى به ورجل نابِل حاذِق بالنَّبْل روى بعض أهل العلم عن رؤبة قال سألناه عن قول امرئ القيس

(نطعُنُهُم سُلْكَى وَمَخْلُوجَةً ... لَفْتَكَ لامَيْنِ على نابِلِ)

فقال حدثني أبي عن أبيه قال حدثتني عمتي وكانت في بني دَارِمٍ فقالت سألتُ امرأ القيس وهو يشرب طِلاءً مع علقمةَ بن عَبدَة ما معنى قولك

(كرَّكَ لامينِ على نابِلِ ... )

فقال مررتُ بنابِلٍ وصاحِبُهُ يُناوِلُهُ الرِّيش لُؤَامًا وظُهَارًا فما رأيت أسرع منه ولا أحسن فشبهتُ به وهو من أنْبَلِ الناسِ أي أعلمهم بالنَّبْلِ قال

(ترَّس أفْوَاقَهَا وقوَّمها ... أنْبَلُ عَدْوانَ كُلِّها صَنَعَا)

وكل حاذق نابِل قال أبو ذُؤَيْبٍ يصف عاسِلا

(تَدَلَّى عليها بين سِتٍّ وخَيْطةٍ ... شديدُ الوَصاةِ نابِلٌ وابنُ نابِلِ) جعله ابن نابِل لأنه أحذَقُ له وأنْبَل قِداحَه جاء بها غِلاظًا جافيةً حكاه أبو حنيفة وأصابتني خُطُوب تنبَّلَتْ ما عِنْدي أي أَخَذَتْ قال أوسُ بن حَجَرٍ

(لما رأيتُ العُدْمَ قَيَّد نائِلي ... وأمْلَقَ ما عِندي خُطُوبٌ تَنَبَّلُ)

ونبل الرجل بالطعام يَنْبُلُه نَبْلا علَّله به الشيءَ بعد الشيءِ ونَبَل به يَنْبُلُ رَفَقَ ولأنْبُلَنَّكَ بنَبَالَتِكَ أي لأجْزِينَّك جزاءك والنَبْل السَّيْرُ الشديدُ وقيل حُسْنُ السُّوْق للإبل نبلَها ينبُلُها نَبْلاً فيهما قال

(لا تَأْوِيا لِلعِيسِ وانْبُلاها ... )

والنابل المحسِنُ للسَّوْقِ وتَنَبَّل الرجل والبعيرُ مات والنَّبِيلة المَيْتَة وأَنْبَله عُرفًا أعطاه إياه
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ibn Sīda al-Mursī, Al-Muḥkam wa-l-Muḥīṭ al-Aʿẓam المحكم والمحيط الأعظم لإبن سيده الأندلسي are being displayed.