127891. نَهِيق1 127892. نَهِيقان1 127893. نُهَيْلة1 127894. نَهِيليّ1 127895. نِهيمان1 127896. نوء2127897. نوأ13 127898. نَوَأَ1 127899. نوئيل2 127900. نَوَا2 127901. نوا1 127902. نَوَائب الرعيّة1 127903. نُوَّاب1 127904. نَوَّاب1 127905. نُوّاب الله1 127906. نُوَاة1 127907. نَوَات1 127908. نَوَّات1 127909. نَوَّاجان1 127910. نَوّاحة1 127911. نَوَاحِرَة1 127912. نَوَاحيَ1 127913. نَوَادٍ1 127914. نوادج1 127915. نَوَادِم1 127916. نُوَّار1 127917. نَوَّار1 127918. نُوَّارة1 127919. نَوَّارة1 127920. نَوارِش1 127921. نَوَاز1 127922. نَوَّاز1 127923. نُوَاس1 127924. نَوَّاس1 127925. نَوَّاسي1 127926. نُوَّاسي1 127927. نَوَاشِد1 127928. نَوَّاشِيّ1 127929. نَوَاطِير1 127930. نَوَاظر1 127931. نَوَّاعِيّ1 127932. نَوَاعِي1 127933. نَوَّاف1 127934. نَوَّاف الدّين1 127935. نَوَافِل1 127936. نَوَاكِس1 127937. نَوَال2 127938. نَوَّال1 127939. نوالل1 127940. نَوَالِيّ1 127941. نَوَّالِيّ1 127942. نَوَامِرِيَّة1 127943. نَوَّان1 127944. نَوَاهِفَة1 127945. نَوَاويّ1 127946. نَوَاوِيَة1 127947. نَوَايا1 127948. نَوَايَا1 127949. نوب16 127950. نَوَبَ1 127951. نَوَبَ 1 127952. نَوَبات1 127953. نوبة1 127954. نَوْبَجِي1 127955. نوبذن1 127956. نوبندج1 127957. نوبندجن1 127958. نوبه1 127959. نُوبيّ1 127960. نَوَت1 127961. نوت7 127962. نَوَتَ1 127963. نوث3 127964. نَوْثَان1 127965. نَوْثَة1 127966. نَوْثِيَّة1 127967. نوج2 127962. نُوتِيَّة1 127969. نَوْجَا1 127970. نَوجا1 127971. نوجبذ1 127972. نَوْجَة1 127973. نُوَجة1 127974. نوجه1 127975. نُوح1 127976. نَوَحَ1 127977. نوح17 127978. نَوَحَ 1 127979. نوخ13 127980. نَوَخَ1 127981. نَوْخَان1 127982. نَوَدَ1 127983. نود6 127984. نودأ1 127985. نودر1 127986. نودل2 127987. نوذ2 127988. نَوْر1 127989. نُور1 127990. نَوَرَ1 Prev. 100
«
Previous

نوء

»
Next
نوء وَقَالَ أَبُو عبيد: فِي حَدِيث النَّبِي عَلَيْهِ السَّلَام أَنه قَالَ: ثَلَاث / من أَمر الْجَاهِلِيَّة: الطعْن فِي الْأَنْسَاب والنياحة والأنواء. [قَالَ -] : سَمِعت عدَّة من أهل الْعلم يَقُولُونَ: أما الطعْن فِي الْأَنْسَاب والنياحة فمعروفان وَأما الأنواء فَإِنَّهَا ثَمَانِيَة وَعِشْرُونَ نجما مَعْرُوفَة الْمطَالع فِي أزمنة السّنة كلهَا فِي الصَّيف والشتاء وَالربيع والخريف يسْقط مِنْهَا فِي كل ثَلَاث عشرَة لَيْلَة نجم فِي الْمغرب مَعَ طُلُوع الْفجْر ويطلع آخر يُقَابله فِي الْمشرق من سَاعَته وَكِلَاهُمَا مَعْلُوم مُسَمّى وانقضاء هَذِه الثَّمَانِية وَعشْرين كلهَا مَعَ انْقِضَاء السّنة ثُمَّ يرجع الْأَمر إِلَيّ النَّجْم الأول مَعَ اسْتِئْنَاف السّنة الْمُقبلَة فَكَانَت الْعَرَب فِي الْجَاهِلِيَّة إِذا سقط مِنْهَا نجم وطلع آخر قَالُوا: لَا بُد [من -] أَن يكون عِنْد ذَلِك مطر ورياح فينسبون كل غيث يكون عِنْد ذَلِك إِلَى ذَلِك النَّجْم الَّذِي يسْقط حِينَئِذٍ فَيَقُولُونَ: مُطِرنا بِنَوْء الثريا والدبران والسَّماك وَمَا كَانَ من هَذِه النُّجُوم فعلى هَذَا فَهَذِهِ هِيَ الأنواء وَاحِدهَا نوء. وَإِنَّمَا سمي نوءا لِأَنَّهُ إِذا سقط السَّاقِط مِنْهَا بالمغرب ناء الطالع بالمشرق للطلوع فَهُوَ ينوء نوءا وَذَلِكَ النهوض هُوَ النوء فَسُمي النَّجْم بِهِ وَكَذَلِكَ كل ناهض بثقل وإبطاء فَإِنَّهُ ينوء عِنْد نهوضه وَقد يكون النوء السُّقُوط. قَالَ أَبُو عبيد: وَلم أسمع أَن النوء السُّقُوط إِلَّا فِي هَذَا الْموضع. وَقَالَ اللَّه تعالي {مَا إِنَّ مَفَاتِحَهُ لَتَنُوءُ بِالعُصْبَةِ} وَقَالَ ذُو الرمة يذكر امْرَأَة بالعِظَم: [الطَّوِيل]

تنوء بأخراها فَلاياً قِيامها ... وتمشي الهوينا من قريب فتبهر وَقد ذكرت الْعَرَب الأنواء فِي أشعارها فَأَكْثَرت حَتَّى جَاءَ فِيهَا النَّهْي عَن النَّبِي عَلَيْهِ السَّلَام.
  • Lisaan.net is a free resource created and maintained by Ikram Hawramani. Please send your comments, suggestions and corrections to contact@hawramani.com