Abū ʿUbayd al-Qāsim bin Salām, Gharīb al-Ḥadīth غريب الحديث لأبي عبيد القاسم بن سلام

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 1046
953. نمس21 954. نمط16 955. نمل19 956. نهج18 957. نهس18 958. نوء3959. نوأ13 960. نَوَت 1 961. نور19 962. نوم18 963. نيل15 964. هام2 965. هبا8 966. هبت12 967. هُبل4 968. هُبل 1 969. هجر24 970. هجم17 971. هدف16 972. هدن19 973. هدى12 974. هذرم9 975. هرب17 976. هرج17 977. هرف14 978. هشش15 979. هلع15 980. هلل15 981. هما3 982. همز17 983. همم13 984. همى5 985. هَنأ 1 986. هنم11 987. هود20 988. هوش18 989. هيب16 990. هيد14 991. هيض13 992. هيع11 993. هيل17 994. وأد13 995. وَإِن 1 996. وبش15 997. وبص14 998. وتر22 999. وثلة1 1000. وجأ13 1001. وجب17 1002. وَجب 2 1003. وجس14 1004. وجم13 1005. وحر12 1006. ودن11 1007. ودى8 1008. وذأ9 1009. وذر18 1010. وذف12 1011. وذم13 1012. ورد22 1013. ورط17 1014. ورع19 1015. ورى11 1016. وزع19 1017. وزغ18 1018. وسم20 1019. وشق16 1020. وشى9 1021. وصع11 1022. وضح17 1023. وضع22 1024. وطد13 1025. وطط8 1026. وعب14 1027. وعث14 1028. وعل16 1029. وغل16 1030. وفض16 1031. وقب12 1032. وقص18 1033. وقى8 1034. وكت12 1035. وكف18 1036. وَكن 1 1037. وكى5 1038. وله15 1039. ولى8 1040. وهب18 1041. وهص10 1042. وهم18 1043. يسر20 1044. يمن20 1045. يهم10 1046. يوم19 Prev. 100
«
Previous

نوء

»
Next
نوء وَقَالَ أَبُو عبيد: فِي حَدِيث النَّبِي عَلَيْهِ السَّلَام أَنه قَالَ: ثَلَاث / من أَمر الْجَاهِلِيَّة: الطعْن فِي الْأَنْسَاب والنياحة والأنواء. [قَالَ -] : سَمِعت عدَّة من أهل الْعلم يَقُولُونَ: أما الطعْن فِي الْأَنْسَاب والنياحة فمعروفان وَأما الأنواء فَإِنَّهَا ثَمَانِيَة وَعِشْرُونَ نجما مَعْرُوفَة الْمطَالع فِي أزمنة السّنة كلهَا فِي الصَّيف والشتاء وَالربيع والخريف يسْقط مِنْهَا فِي كل ثَلَاث عشرَة لَيْلَة نجم فِي الْمغرب مَعَ طُلُوع الْفجْر ويطلع آخر يُقَابله فِي الْمشرق من سَاعَته وَكِلَاهُمَا مَعْلُوم مُسَمّى وانقضاء هَذِه الثَّمَانِية وَعشْرين كلهَا مَعَ انْقِضَاء السّنة ثُمَّ يرجع الْأَمر إِلَيّ النَّجْم الأول مَعَ اسْتِئْنَاف السّنة الْمُقبلَة فَكَانَت الْعَرَب فِي الْجَاهِلِيَّة إِذا سقط مِنْهَا نجم وطلع آخر قَالُوا: لَا بُد [من -] أَن يكون عِنْد ذَلِك مطر ورياح فينسبون كل غيث يكون عِنْد ذَلِك إِلَى ذَلِك النَّجْم الَّذِي يسْقط حِينَئِذٍ فَيَقُولُونَ: مُطِرنا بِنَوْء الثريا والدبران والسَّماك وَمَا كَانَ من هَذِه النُّجُوم فعلى هَذَا فَهَذِهِ هِيَ الأنواء وَاحِدهَا نوء. وَإِنَّمَا سمي نوءا لِأَنَّهُ إِذا سقط السَّاقِط مِنْهَا بالمغرب ناء الطالع بالمشرق للطلوع فَهُوَ ينوء نوءا وَذَلِكَ النهوض هُوَ النوء فَسُمي النَّجْم بِهِ وَكَذَلِكَ كل ناهض بثقل وإبطاء فَإِنَّهُ ينوء عِنْد نهوضه وَقد يكون النوء السُّقُوط. قَالَ أَبُو عبيد: وَلم أسمع أَن النوء السُّقُوط إِلَّا فِي هَذَا الْموضع. وَقَالَ اللَّه تعالي {مَا إِنَّ مَفَاتِحَهُ لَتَنُوءُ بِالعُصْبَةِ} وَقَالَ ذُو الرمة يذكر امْرَأَة بالعِظَم: [الطَّوِيل]

تنوء بأخراها فَلاياً قِيامها ... وتمشي الهوينا من قريب فتبهر وَقد ذكرت الْعَرَب الأنواء فِي أشعارها فَأَكْثَرت حَتَّى جَاءَ فِيهَا النَّهْي عَن النَّبِي عَلَيْهِ السَّلَام.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Abū ʿUbayd al-Qāsim bin Salām, Gharīb al-Ḥadīth غريب الحديث لأبي عبيد القاسم بن سلام are being displayed.