Ibn Sīda al-Mursī, Al-Muḥkam wa-l-Muḥīṭ al-Aʿẓam المحكم والمحيط الأعظم لإبن سيده الأندلسي

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 6588
5992. هذل7 5993. هذم11 5994. هذن1 5995. هذو3 5996. هذي8 5997. هر85998. هرء1 5999. هرب16 6000. هرت14 6001. هرج16 6002. هرد11 6003. هرز6 6004. هرش15 6005. هرط7 6006. هرف13 6007. هرق16 6008. هرل6 6009. هرم17 6010. هرن7 6011. هرهر3 6012. هرو8 6013. هري4 6014. هز7 6015. هزء2 6016. هزب8 6017. هزج15 6018. هزد1 6019. هزر14 6020. هزط1 6021. هزف7 6022. هزل20 6023. هزم17 6024. هزن6 6025. هزو2 6026. هس7 6027. هسب3 6028. هست1 6029. هسد3 6030. هسر3 6031. هسط1 6032. هسف1 6033. هسل1 6034. هسم4 6035. هسن1 6036. هسو2 6037. هسي1 6038. هش9 6039. هشب1 6040. هشت1 6041. هشد1 6042. هشر8 6043. هشط1 6044. هشف1 6045. هشل5 6046. هشم17 6047. هشن1 6048. هشو1 6049. هشي1 6050. هص5 6051. هصب3 6052. هصد1 6053. هصر15 6054. هصل1 6055. هصم9 6056. هصن1 6057. هصو2 6058. هض5 6059. هضء1 6060. هضب15 6061. هضت2 6062. هضد1 6063. هضر1 6064. هضز1 6065. هضس1 6066. هضف1 6067. هضل8 6068. هضم18 6069. هضن1 6070. هضو4 6071. هضي1 6072. هط3 6073. هطب1 6074. هطذ1 6075. هطر7 6076. هطف6 6077. هطل14 6078. هطم5 6079. هطن1 6080. هطو2 6081. هطي1 6082. هظب1 6083. هظر1 6084. هظم1 6085. هغ2 6086. هغب1 6087. هغر1 6088. هغف1 6089. هغق3 6090. هغل1 6091. هغم1 Prev. 100
«
Previous

هر

»
Next
الْهَاء وَالرَّاء

كل عَظِيم من مُلُوك الْهِنْد بَلَهْوَرٌ، مثل بِهِ سِيبَوَيْهٍ، وَفَسرهُ السيرافي.

وهَرْمَلَتِ الْعَجُوز: بليت من الْكبر. والهُرْمُولَةُ مثل الرعبولة ينشق من أَسْفَل الْقَمِيص.

والهُرمُول: قِطْعَة من الشّعْر تبقى فِي نواحي الرَّأْس، وَكَذَلِكَ من الريش والوبر، قَالَ الشماخ:

هَيقٌ هِزَفٌّ وزَفَانِيَّةٌ مَرَطَى ... زَعْرَاءُ رِيشُ ذُنابها هَرامِيلُ

وهَرْمَلَ الشّعْر وَغَيره: قطعه ونتفه، قَالَ ذُو الرمة:

رَدُّوا لأحْداجِهِم بُزْلاً مُخَيَّسَةً ... قد هَرْمَلَ الصَّيفُ مِن أعْناقِها الوَبَرا

وهَرْمَلَ عمله: أفسدة.

وناقة هِرْمِلٌ: مُسِنَّة، وَكَذَلِكَ الْمَرْأَة.

والهِرْمِلُ: الهوجاء.

والنَّهابِيرُ: المهالك.

وغشى بِهِ النَّهابِيرَ، أَي حمله على أَمر شَدِيد.

والنَّهابِرُ والنَّهابِيرُ: مَا أشرف من الأَرْض، والرمل، واحدتها نُهْبُرَة، ونُهْبُورَة، وَقيل: النَّهابِر والنَّهابِيرُ: الْحفر بَين الآكام، قَالَ: وَقَوله فِي الحَدِيث: " من كسب مَالا من نهاوش أنفقهُ فِي نهابر " قَالَ: نهاوش: من غير حلّه، كَمَا تنهش الْحَيَّة من هَاهُنَا وَهَاهُنَا. ونهابر: حرَام، يَقُول من اكْتسب مَالا من غير حلّه أنفقهُ فِي غير طَرِيق الْحق، قَالَ:

ودُونَ مَا تَطْلُبُه يَا عامِرُ

نَهابِرٌ مِنْ دُونِها نَهابِرُ

وَقيل: النَّهابِرُ: جَهَنَّم، نَعُوذ بِاللَّه مِنْهَا، وَقَوله:

ولأَحْمِلَنْكَ عَلى نَهابِرَ إنْ تَثِبْ ... فِيها، وَإِن كُنتَ المُنَهِّتَ، تَعْطَبِ

تكون النهابر هَاهُنَا أحد هَذِه الْأَشْيَاء. والهِنْبِرَة: الأتان، وَهِي أم الهِنبِرِ.

وَأم الهِنْبِرِ: الضبع.

وَأَبُو الهِنْبِرِ: الضبعان، وَهُوَ الهِنْبِرُ والهِنَّبْرُ.

والهِنَّبْرُ: الثور وَالْفرس، وَهُوَ أَيْضا الْأَدِيم الرَّدِيء.

والهَبْرَمَة: كَثْرَة الْكَلَام.

وبَهْرَمَة النُّور: زهره، عَن أبي حنيفَة.

والبَهْرَمة: عبَادَة أهل الْهِنْد.

والبَهْرَمَ، والبَهْرَمانُ: ضرب من العصفر.

وبَهْرَمَ لحيته: حنَّأها تحنئة مشبعة، قَالَ الراجز:

أصْبَحَ بالحِنَّاءِ قَدْ تَبَهْرَمَا

يَعْنِي رَأسه، أَي شاخ فَخَضَّبَ.

وبَرْهَمَةُ الشّجر: مُجْتَمع ورقه وثمره.

وبَرْهَمَ: أدام النّظر، قَالَ العجاج:

ونَظَراً هَوْنَ الهُوَيْنا بَرْهَما

وَقَوله أنْشدهُ ابْن الْأَعرَابِي:

عَذْبَ اللَّثَا تجْرِي علَيهِ البَرْهَمَا

قَالَ: البَرْهَم من قَوْلهم: بَرْهَم، إِذا أدام النّظر، وَهَذَا إِذا تأملته وجدته غير مقنع.
الْهَاء وَالرَّاء

هَرَّ الشَّيْء يَهُرُّه ويَهِرُّه هَرًّا وهَرِيرًا: كرهه قَالَ:

ومَن هَرَّ أطرافَ القَنا خَشيةَ الرَّدَى ... فَليسَ لِمَجدٍ صالحٍ بِكَسوبِ

وهَرَّ الْكَلْب يَهِرُّ هَريراً، وهَرَّه، وَهُوَ دون النباح، وَبِه شبه نظر بعض الكماة إِلَى بعض فِي الْحَرْب.

وكلب هَرَّارٌ: كثير الهَرِيرِ، وَكَذَلِكَ الذِّئْب إِذا كشر أنيابه، وَقد أهَرَّه مَا أحس بِهِ، قَالَ سِيبَوَيْهٍ: وَفِي الْمثل: " شَرّ أهَرَّ ذَا نَاب " وَحسن الِابْتِدَاء بالنكرة لِأَن فِيهِ معنى: مَا أهر ذَا نَاب إِلَّا شَرّ، أَعنِي أَن الْكَلَام عَائِد إِلَى معنى النَّفْي، وَإِنَّمَا كَانَ الْمَعْنى هَذَا لِأَن الْخَبَر بِهِ عَلَيْهِ أقوى، أَلا ترى أَنَّك لَو قلت: أهَرّ ذَا نَاب شَرّ لَكُنْت على طرف من الْإِخْبَار غير مُؤَكد، فَإِذا قلت: مَا أهرَّ ذَا نَاب إِلَّا شَرّ كَانَ أوكد، أَلا ترى أَن قَوْلك: مَا قَامَ إِلَّا زيدٌ أوكد من قَوْلك قَامَ زيد، وَإِنَّمَا احْتِيجَ فِي هَذَا الْموضع إِلَى التوكيد من حَيْثُ كَانَ أمرا مهما، وَذَلِكَ أَن قَائِل هَذَا القَوْل سمع هرير كلب، فأضاف مِنْهُ، وأشفق لاستماعه أَن يكون لطارق شَرّ، فَقَالَ: " شَرّ أهَرَّ ذَا نَاب " أَي مَا أهَرَّ ذَا نَاب إِلَّا شَرّ، تَعْظِيمًا للْحَال عِنْد نَفسه وَعند مستمعه، وَلَيْسَ هَذَا فِي نَفسه كَأَن يطرقه ضيف أَو مسترشد، فَلَمَّا عناه وأهمه أكد الْإِخْبَار عَنهُ، وَأخرجه مخرج الإغلاظ بِهِ.

وهَرَّت الْقوس هَريراً: صوتت، عَن أبي حنيفَة، وَأنْشد:

مُطِلٌّ بِمُنحاةٍ لَهَا فِي شِمالِه ... هَريرٌ إِذا مَا حَرَّكَتها أناملُهْ

والهِرُّ: السنور، وَالْجمع هِرَرة، وَالْأُنْثَى بِالْهَاءِ.

وهِرُّ: اسْم امْرَأَة، من ذَلِك.

وهَرَّ الشوك هَرًّا: اشْتَدَّ يبسه فَصَارَ كأظفار الهر وأنيابه، قَالَ:

رَعَينَ الشِّبرِقَ الريَّانَ حَتَّى ... إِذا مَا هَّرَ وامتنَعَ المَذاقا

وَقَوْلهمْ: مَا يعرف هِراًّ من بر، قيل: مَعْنَاهُ: لَا يعرف من يهره أَي يكرههُ مِمَّن يبره، وَهُوَ أحسن مَا قيل فِيهِ، وَقيل: الهِرُّ هَاهُنَا: السنور وَالْبر: الْفَأْرَة، وَقيل: أَرَادوا: هِرْهِرْ، وَهُوَ سوق الْغنم، وبربر، وَهُوَ دعاؤها. وَقيل: الهِرُّ: دعاؤها، وَالْبر: سوقها.

والهُرَارُ: دَاء يَأْخُذ الْإِبِل مثل الورم بَين الْجلد وَاللَّحم، قَالَ غيلَان بن حُرَيْث:

أَلا يَكن فِيهَا هُرارٌ فَإنني ... بِسَلٍّ يُمانيها إِلَى الحَولِ خائِفُ

وبعير مَهرورٌ: أَصَابَهُ الهُرارُ، قَالَ الْكُمَيْت:

وَلَا يُصادِفَن إِلَّا آجِناً كَدِراً ... وَلَا يُهَرُّ بهِ منهنّ مُبتَقِلُ

وَإِنَّمَا هَذَا مثل يضْربهُ، يخبر أَن الممدوح هنيء الْعَطِيَّة، وَقيل: هُوَ دَاء يَأْخُذهَا فتسلح عَنهُ، وَقيل: الهُرارُ: سلح الْإِبِل من أَي دَاء كَانَ، وَقد هَرَّتْ هَراًّ وهُراراً.

وهَرَّ سلحه، وأرَّ: اسْتطْلقَ حَتَّى مَاتَ، وهَرَّه هُوَ وأرَّه: أطلقهُ من بَطْنه، الْهمزَة فِي كل ذَلِك بدل من الْهَاء.

والهَرَّارانِ: النسْر الْوَاقِع وقلب الْعَقْرَب، قَالَ شبيل بن عزْرَة الضبعِي:

وساقَ الفَجرُ هَرَّارَيْهِ حَتَّى ... بَدا ضَوءَاهُما غيرَ احتِمال

وَقد يفرد فِي الشّعْر، قَالَ أَبُو النَّجْم يصف امْرَأَة.

وَسْنى سَحوقٌ مَطلعَ الهَرَّار

والهَرُّ: ضرب من زجر الْإِبِل.

وهِرٌّ: بلد أَو مَوضِع، قَالَ:

فَوالله لَا أنسَى بَلاءً لقِيتُه ... بصَحراءِ هِرّ مَا عَددْتُ اللَّيالِيا

ورأسُ هِرٍّ: مَوضِع فِي سَاحل فَارس يرابط فِيهِ.

والهُرُّ، والهُرهورُ، والهَرهارُ، والهُراهِرُ: الْكثير من المَاء وَاللَّبن.

والهَرهورُ والهُرهُور: مَا تناثر من حب العنقود.

وَسمعت لَهُ هَرهَرَةً، أَي صَوتا عِنْد الْحَلب.

والهُرهور: ضرب من السفن.

وهَرهَرَ بالغنم: دَعَاهَا إِلَى المَاء، فَقَالَ لَهَا: هَرْهَرْ، وَقَالَ يَعْقُوب: هَرهَرَ بالضأن، خضها دون الْمعز.

والهَرهَرَةُ: حِكَايَة أصوات الْهِنْد فِي الْحَرْب.

وهَرهَرَةُ الْأسد: ترديد زئيره، وَهِي الَّتِي تسمى الغَرغَرَةَ.

والهَرهَرَةُ: الضحك فِي الْبَاطِل.

وَرجل هَرهارٌ: ضحاك فِي الْبَاطِل.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ibn Sīda al-Mursī, Al-Muḥkam wa-l-Muḥīṭ al-Aʿẓam المحكم والمحيط الأعظم لإبن سيده الأندلسي are being displayed.