Lisaan.net is the world's largest Arabic dictionary and the Internet's premiere Arabic linguistic research tool for university students, scholars and others interested in learning or researching the Arabic language.

Abū ʿUbayd al-Qāsim bin Salām, Gharīb al-Ḥadīth غريب الحديث لأبي عبيد القاسم بن سلام

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
«
Previous

هيض

»
Next
هيض شرب حوذ حوز نسج [أَبُو عبيد -] : فِي حَدِيث أبي بكر الَّذِي قَالَت فِيهِ عَائِشَة: توفّي رَسُول اللَّه صلي اللَّه عَلَيْهِ وَسلم فوَاللَّه لَو نزل بالجبال الرَّاسيات مَا نزل بِأبي لهاضها اشرَأبّ النِّفَاق وارتدّت الْعَرَب فوَاللَّه مَا اخْتلفُوا فِي نقطة إِلَّا طَار أبي بخصلها وغنائها فِي الْإِسْلَام وَكَانَت مَعَ هَذَا تَقول: [و -] من رأى عمر علم أَنه خلق غناء للإِسلام كَانَ وَالله أحوَذِيّا نَسِيج وَحده قد أعدّ للأمور أقرانها. قَالَ الْأَصْمَعِي وَغَيره قَوْلهَا: لهاضها الهيض الْكسر بعد جبور الْعظم وَهُوَ أَشد مَا يكون من الْكسر وَكَذَلِكَ النكس فِي الْمَرَض بعد الِانْدِمَال قَالَ ذُو الرمة: [الطَّوِيل]

وَوجه كقرن الشَّمْس حُر كَأَنَّمَا ... تهيض بِهَذَا القلبِ لمحتُهُ كسرا

وَقَالَ الْقطَامِي: [الوافر]

إِذا مَا قلت قد جَبِرَتْ صُدوعٌ ... تُهاضُ وَمَا هِيْضَ انجبارُ

وَقَوْلها: اشرأبّ النِّفَاق يَعْنِي ارْتَفع وَعلا وكل رَافع رَأسه مشرئب. وَمِنْه الحَدِيث الْمَرْفُوع: إِذا دخل أهلُ الجنةِ الجنةَ وأهلُ النارِ النارَ أتِي بِالْمَوْتِ فِي صُورَة كَبْش أَمْلَح ثمَّ نُودي يَا أهل الْجنَّة وَيَا أهل النَّار فَيَشْرَئِبُّونَ لصوته ثمَّ يذبح على الصِّرَاط فَيُقَال: خُلُود لَا موت. وَقَالَ ذُو الرمة يذكر امْرَأَة شبهها بظبية: [الطَّوِيل] ذكرتُكِ إِذْ مرّت بِنَا أمّ شادنٍ ... أمامَ المطايا تُشْرَئِبُّ وتَسنَحُ

وَقَوْلها فِي عمر: كَانَ وَالله أحوَزيّا رووها بالزاي وَبَعْضهمْ يَرْوِيهَا بِالذَّالِ: أحوَذيّا. قَالَ الْأَصْمَعِي: الأحْوذِيّ المشمّر فِي الْأُمُور القاهر لَهَا الَّذِي لَا يشدّ عَليه مِنْهَا شَيْء. [هَذَا -] وَمَا أشبهه من الْكَلَام قَالَ لبيد يذكر حمارا وأتنا: [الوافر]

إِذا اجْتمعت وأحوذَ جانِبَيْها ... وأوردها على عُوجٍ طِوالِ

قَالَ الْأَصْمَعِي: قَوْله: أحوَذَ جانبيها يَعْنِي ضمّها فَلم يّفُتْه مِنْهَا شَيْء. قَالَ: وَأما الأحوَزي فَإِنَّهُ السَّائِق الْحسن السِّياقِ وَفِيه مَعَ سِيَاقه بعض النَفار وَكَانَ أَبُو عَمْرو يَقُول: الأحوذي الْخَفِيف والأحوزي مثله قَالَ العجّاج يصف ثورا وكلابا: [الرجز]

يحوزهن وَله حُوزِيّ ... كَمَا يحوزُ الفئةَ الكميّ

/ وَقَوْلها: نسيجُ وَحدِه يَعْنِي أَنه لَيْسَ لَهُ شبه فِي رَأْيه وَجَمِيع أمره 92 / ب قَالَ الراجز: [الرجز]

جَاءَت بِهِ مُعْتَجِرا بِبَرْدِه ... سَفواءُ تَردي بنَسيج وَحدِهْ

وَالْعرب تنصب وَحده فِي الْكَلَام كُله لَا ترفعه وَلَا تخفضه إِلَّا فِي ثَلَاثَة أحرف: نسيجَ وحدِه وعُيَيْر وحدِه وجُحَيشْ وحدِه فَإِنَّهُم يخفضونها ثمَّ فسّرت الْعلمَاء نَصبه فِي قَوْلهم: وَحده. فَقَالَ أهل الْبَصْرَة: إِنَّمَا نصبوا وحدَه على مَذْهَب الْمصدر أَي تَوحّد وَحده وَقَالَ أَصْحَابنَا: إِنَّمَا النصب على مَذْهَب الصّفة. قَالَ أَبُو عبيد: وَقد يدْخل فِيهِ الْأَمْرَانِ جَمِيعًا.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Abū ʿUbayd al-Qāsim bin Salām, Gharīb al-Ḥadīth غريب الحديث لأبي عبيد القاسم بن سلام are being displayed.
  • Lisaan.net is a free resource created and maintained fī sabīli llāh by Ikram Hawramani. Please send your comments, suggestions and corrections to contact@hawramani.com