131285. وثج7 131286. وَثَجَ 1 131287. وثخ3 131288. وَثِر1 131289. وَثَرَ1 131290. وثر15131291. وَثَرَ 1 131292. وَثَرَهُ1 131293. وثَغَ1 131294. وثغ8 131295. وثَفَ1 131296. وثف5 131297. وثق17 131298. وَثِقَ2 131299. وَثِقَ من1 131300. وَثَقَ 1 131301. وثل7 131302. وَثَلَ 1 131303. وَثْلان1 131304. وثلة1 131305. وَثْلة1 131306. وثله1 131307. وثم8 131308. وَثَمَ1 131309. وَثمّ2 131310. وَثَمَ 1 131311. وَثْمان1 131312. وثمت1 131313. وثَمَهُ1 131314. وثن16 131315. وَثَنَ1 131316. وَثَنَ 1 131317. وَثِنَة1 131318. وثنت1 131319. وثوث1 131320. وَثُوق1 131321. وُثُوق1 131322. وثى1 131323. وثي3 131324. وَثِيب1 131325. وَثْيَة1 131326. وَثِيَّة1 131327. وَثِير1 131328. وَثِيلان1 131329. وَثِينَة1 131330. وج2 131331. وَج1 131332. وَجَّ 1 131333. وجء1 131334. وَجأ1 131335. وجأ13 131336. وَجَأَ1 131337. وَجَأَهُ1 131338. وجا1 131339. وَجاء1 131340. وُجَاء1 131341. وجاه1 131342. وجاهة1 131343. وَجَاهَت1 131344. وجاي1 131345. وَجْب1 131346. وَجِب1 131347. وَجب3 131348. وجب16 131349. وَجَبَ3 131350. وَجَبَ 1 131351. وَجب 2 131352. وَجْبا1 131353. وَجَبات1 131354. وَجَبت1 131355. وَجِبي1 131356. وَجْبي1 131357. وَجث1 131358. وجج7 131359. وَجَجَ1 131360. وَجج1 131361. وَجَجُو1 131362. وَجِجو1 131363. وَجح1 131364. وجح9 131365. وَجَحَ1 131366. وَجَحَ 1 131367. وَجَحْمَظْتُ 1 131368. وَجد1 131369. وَجَد1 131370. وَجَدَ1 131371. وجد16 131372. وَجْدٌ على1 131373. وَجَدَ 1 131374. وَجْدَان1 131375. وِجْدَان1 131376. وُجْدَان1 131377. وجدانيات1 131378. وَجْدِيّ1 131379. وجدين1 131380. وَجْدَيْن1 131381. وَجذ1 131382. وجذ5 131383. وَجَذَ 1 131384. وَجر1 Prev. 100
«
Previous

وثر

»
Next

وثر



التَّوَاثِيرُ i. q.

أَعْوَانُ الرَّجُلِ. (TA, in art. امل.)
(و ث ر) : (فِرَاشٌ وَثِيرٌ) أَيْ وَطِيءٌ وَمِنْهُ (الْمِيثَرَةُ) وَهِيَ شِبْهُ مِرْفَقَةٍ تُتَّخَذُ كَصُفَّةِ السَّرْجِ وَالْجَمْعُ مَيَاثِرُ وَمَوَاثِرُ.
(وثر)
الشَّيْء (يثره) وثرا وثرة وطأه

(وثر) الشَّيْء (يوثر) وثارة وطؤ وَالْمَرْأَة سمنت فَهُوَ وثر ووثر ووثير (ج) وثار وَهِي وثيرة (ج) وثار ووثائر

(وثر) الشَّيْء وطأه
[وثر] نه: فيه: نهى عن "ميثرة" الأرجوان، بالكسر من وثر وثارة فهو وثير أي وطيء لين ويتخذ كالفراش الصغير ويحشى بقطن أو صوف ويدخل فيه مياثر السروج لن النهي يشمل كل ميثرة حمراء سواء كانت على رحل أو سرج - ومر في مي. ومنه ح ابن عباس لعمر: لو اتخذت فراشًا "أوثر" منه، أي أوطأ وألين. وح عيينة: ما أخذتها بيضاء غريرة ولا نصفًا "وثيرة".
و ث ر: (مِيثَرَةُ) الْفَرَسِ بِالْكَسْرِ لِبْدَتُهُ غَيْرُ مَهْمُوزٍ وَالْجَمْعُ (مَيَاثِرُ) وَ (مَوَاثِرُ) . قَالَ أَبُو عُبَيْدٍ: وَأَمَّا (الْمَيَاثِرُ) الْحُمْرُ الَّتِي جَاءَ فِيهَا النَّهْيُ فَإِنَّهَا كَانَتْ مِنْ مَرَاكِبِ الْأَعَاجِمِ مِنْ دِيبَاجٍ أَوْ حَرِيرٍ. 
و ث ر

فراش وثير: وطيء، وقد وثر وثارة، وما أوثر فراشك! واستوثر الفراش. ووثر مركبك: وطّئه، ومنه: ميثرة السّرج. وجمعها مواثر ومياثر.

ومن المجاز: إنّها لوثيرة، ووثيرة العجز، وقد وثرت وثارةً إذا سمنت. قال القطامي:

وكأنما اشتمل الضّجيع بريطةٍ ... لا بل تزيد وثارةً ولياناً

وإذا تزوجت امرأةً فاستوثرها.
و ث ر : وَثُرَ الشَّيْءُ بِالضَّمِّ وَثَارَةً لَانَ وَسَهُلَ فَهُوَ وَثِيرٌ وَفِرَاشٌ وَثِيرٌ ثَخِينٌ لَيِّنٌ.

وَامْرَأَةٌ وَثِيرَةٌ كَثِيرَةُ اللَّحْمِ وَوَثَّرَ مَرْكَبَهُ بِالتَّشْدِيدِ إذَا وَطَّأَهُ وَمِنْهُ مِيثَرَةُ السَّرْجِ بِكَسْرِ الْمِيمِ وَأَصْلُهَا الْوَاوُ وَجَمْعُهَا مَيَاثِرُ وَمَوَاثِرُ عَلَى لَفْظِ الْمُفْرَدِ وَعَلَى الْأَصْلِ. 
(وثر) - في حديث ابن عُمر - رضي الله عنهما -: "ولا نَصَفًا وَثيرةً"
: أي وَطِيئة ليِّنَةً؛ ومنه المِيثَرَةُ.
- ومنه حديثُ ابن عبّاس - رضي الله عنهما -: "قال لِعُمَر - رضي الله عنه - لو اتَّخَذْتَ فراشًا أَوْثَرَ منه"
: أي أوطَأَ وألْيَنَ وأمْهَدَ.
وقد وَثُر يَوْثُرُ وَثَارَةً، والمرأةُ السَّمِينَة وثِيرَةٌ لِوَثَارَة عَجُزِها بالسِّمَن والضِّخَمِ.
[وثر] الوثير: الفراش الوطئ، وكذلك الوثر بالكسر. يقال: ما تحته وثر ووِثارٌ. وامرأةٌ وَثيرَةٌ: كثيرةُ اللحم ووثر الشئ بالضم وثارة، أي وَطُؤَ. قال أبو زيد: الوَثارَةُ: كثرة الشحم. والوَثاجَةُ: كثرة اللحم. قال القُطاميّ: وكأنما اشتَمل الضَجيعُ بِرَيْطَةٍ * لا بل تَزيدُ وَثارةً ولَيَانا - والوَثْرُ بالفتح: ماء الفحل يجتمعُ في رحمِ الناقة ثم لا تلقح. يقال: وَثَرَها الفحل يَثِرها وَثْراً، إذا أكثر ضِرابها ولم تلقح. واستوثرت من الشئ، أي استكثرتُ منه، مثل: اسْتَوْثَنْتُ، واستوثجتُ. وميثَرَةُ الفرس: لِبْدَتُهُ، غير مهموز، والجمع مَياثِرُ ومَواثِرُ. قال أبو عبيد: وأمَّا المَياثِرُ الحُمْرُ التي جاء فيها النهيُ فإنَّها كانت من مراكب العجم، من ديباج أير.
وثر: الوَثِيْرُ: الفِرَاشُ الوَطِيْءُ، وثُرَ يَوْثُرُ وَثَارَةً. والوِثْرُ: الوَثِيْرُ.
وما يُوَطَّأُ به المَرْكَبُ: وِثْرٌ، ومنه: المِيْثَرَةُ للسَّرْجِ، وجَمْعُها مَيَاثِرُ ومَوَاثِرُ.
ويُقال للمَرْأَةِ السَّمِيْنَةِ المُوَافِقَةِ: وَثِيْرَةٌ. وإذا كانَتْ ضَخْمَةَ العَجُزِ كذلك، وجَمْعُه أوْثَارٌ ووِثَارٌ.
والوَثَارَةُ: الضِّخَمُ.
والوَثْرُ: النَّزْوُ، وَثَرَها يَثِرُها. وفَحلٌ مِيْثَارٌ: إذا ضَرَبَها على غَيْرِ ضَبْعَةٍ.
والواثِرُ: الثّابِتُ على الشَّيْءِ الدائبُ.
وفي النِّكَاحِ قيل: ما أعْجَبُ الأشْيَاءِ إليكَ؟ فقال: وَثْرٌ على وِثْرٍ: أي نِكاحٌ على فِرَاشٍ وَثِيْرٍ.
واسْتَوْثَرَ من المالِ: اسْتَكْثَرَ منه. ويقولونَ: تُوْثَرُ وتُحْمَدُ: بمَعْنى تُوْفَرُ.
والوَثْرُ والرَّهْطُ: مِثْلُ السَّرَاوِيْلِ لا ساقَيْنِ لهما. وقيل: هو شِبْهُ صِدَارٍ. وقيل: حَوْفٌ من أدِيْمٍ تَشُدُّهُ المَرْأَةُ على حَقْوَيْها.
والوَاثِرُ والأَثِرُ: الذي يُؤَثِّرُ تَحْتَ خُفِّ البَعِيْرِ.
والأوْثَرُ: العَدَاوَةُ، لأُحَرِّكَنَّ أَوْثَرَكَ: أي لأُلْقِيَنَّكَ في أمْرٍ أُزَعْزِعُكَ فيه.
[وث ر] وَثَرَ الشَّيْءَ وَثْرًا ووَثَّرَه وَطَّاَهُ وقَدْ وَثُرَ وَثارَةً فهو وَثِيرٌ والأُنْثَى وَثِيرَةٌ وشَيْءٌ وَثْرٌ ووَثِرٌ ووَثِيرٌ والاسمُ الوِثارُ والوَثارُ وامْرَأَةٌ وَثِيرَةُ العَجِيزَةِ وَطِيئَتُها والجمعُ وَثَائِرُ ووِثارٌ وقالَ ابنُ دُرَيْدٍ الوَثيرَةُ من النِّساءِ الكَثِيرَةُ اللَّحْمِ والجمعُ كالجمع والمِثَيرَةُ الثَّوْبُ الَّذِي تُجَلَّلُ به الثِّيابُ فيَعْلُوها والمِيثَرَةُ هَنَةٌ كهَيْئَةِ المِرْفَقَةِ تُتَّخَذُ للسَّرْجِ كالصُّفَّةِ وهي المَواثِرُ والمَياثِرُ الأَخِيرَةُ عَلَى المُعاقَبَةِ وقالَ ابنُ جِنِّي لَزِمَ البَدَلُ فيهِ كما لَزِمَ في عِيدٍ وأَعْيادٍ والواثِرُ الَّذِي يَأْثُرُ أَسفَلَ خُفِّ البَعِيرِ وأُرَى الواو فيه بَدلاً من الهَمْزَةِ في الآثِرِ والوَثْرُ ماءُ الفَحْلِ يَجْتَمِعُ في رَحِمِ النّاقَةِ ثم لا تَلْقَحُ ووَثَرَها الفَحْلُ يَثِرُها وَثْرًا أَكْثَرَ ضِرابَها فلَمْ تَلْقَحْ والوَثْرُ جِلْدٌ يُقَدُّ سُيُورًا عَرْضُ السَّيْرِ منها أَرْبَعُ أَصابِعَ أو شِبْرٌ تَلْبِسَهُ الجارِيَةُ الصَّغِيرَةُ قَبْلَ أَنْ تُدْرِكَ عن ابن الأَعْرابِيِّ وأَنْشَدَ

(عُلِّقْتُها وَهْيَ عَلَيْها وَثْر ... )

وقالَ مَرَّةً وتَلْبَسُه أَيْضًا وهي حائِضٌ وقِيلَ الوَثْرُ النُّقْبَةُ التي تُلْبَسُ والمَعْنيانِ مُتقَارِبان 
وثر
وثُرَ يوثُر، وَثارةً، فهو وَثْر ووَثِر ووَثير
• وثُر الفراشُ: وطُؤَ وصار ليِّنًا ناعمًا.
• وثُرتِ المرأةُ: سَمِنَتْ "وثُرت الفتاةُ في سِنٍّ مُبكِّرة". 

استوثرَ/ استوثرَ من يستوثر، استيثارًا، فهو مُستوثِر، والمفعول مُستوثَر
• استوثر الفِراشَ: وجده ليِّنًا مُرِيحًا "استوثَر الأريكة- استوثر فراش الفندق فنام نومًا عميقًا".
• استوثر الشَّخصُ من الشَّيء: استكثر منه "استوثر المريضُ من الدَّواء فتأذّى". 

وِثار [مفرد]: فِراشٌ ليِّنٌ وطِيءٌ "استراح على الوِثار". 

وَثارة [مفرد]: مصدر وثُرَ. 

وَثْر [مفرد]: صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من وثُرَ. 

وَثِر [مفرد]: صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من وثُرَ. 

وَثير [مفرد]: ج وِثار، مؤ وثيرة، ج مؤ وثائر ووِثار:
1 - صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من وثُرَ.
2 - مِخدَّة تُجعَل على السَّرْج.
3 - ثوب تُجَلَّل به الثِّياب فيعلوها. 

وثر

1 وَثُرَ, aor. وَثُرَ, inf. n. وَثَارَةٌ; [and app., وَتْرٌ; (see the second signification;)] It (a thing, S, M, Msb, or a bed, A) was, or became, plain, level, smooth, soft, or easy to lie or ride or walk upon. (S, M, A, Msb, K.) b2: وَثِرَتِ العَجُزُ; and وَثُرَت, inf. n. as above, (tropical:) The buttocks became fat. (A.) See also وَثَارَةٌ, below.

A2: وَثَرَهُ, (M, A, K,) aor. يَثِرُهُ, (K,) inf. n. وَثْرٌ (M, TA) and ثِرَةٌ; (TA;) and ↓ وثّرهُ, inf. n. تَوْثِيرٌ; (M, A, K;) He made it plain, level, smooth, soft, or easy to lie or ride or walk upon. (M, A, K.) And وثّر مَرْكَبَهُ He made the thing on which he rode smooth, soft, or easy to ride upon. (A, Msb.) 2 وَثَّرَ see 1, in two places.4 مَا أَوْثَرَ فِرَاشَكَ How smooth, soft, or easy to lie upon, is thy bed! (A, TA.) 10 استوثر الفِرَاشَ He found, or deemed, the bed smooth, soft, or easy to lie upon. (A, * TA.) b2: إِذَا تَزَوَّجْتَ امْرَأَةٌ فَاسْتَوْثِرْهَا (tropical:) [When thou takest a woman as thy wife, choose her fat, suitable for a bedfellow: see وَثِيرٌ]. (A, TA.) وَثْرٌ: see وَثِيرٌ.

وِثْرٌ: see وَثِيرٌ, in three places. b2: See also مِيثَرَةٌ, throughout.

وَثِرٌ: see وَثِيرٌ.

وَثَارٌ: see وِثَارٌ.

وِثَارٌ, a subst., Plainness, levelness, smoothness, softness, or state of being easy to lie or ride or walk upon; as also ↓ وَثَارٌ. (M, K.) A2: See also وَثِيرٌ, in two places.

وَثِيرٌ Plain, level, smooth, soft, or easy to lie or ride or walk upon; (T, S, M, A, K;) as also ↓ وِثْرٌ (T, S, K) and ↓ وَثْرٌ and ↓ وَثِرٌ; (M, K;) applied to a bed, (T, S, A, K,) and anything upon which one sleeps, (T, TA,) or sits, (TA,) and finds it to be thus, (T, TA,) and to other things: (M, K;) and thick and soft; applied to a bed: (Msb:) [and ↓ وِثَارٌ seems to signify the same; or this and ↓ وَثْرٌ are epithets in which the quality of a subst. predominates:] fem. وَثِيرَةٌ. (M K.) You say, مَا تَحْتَهُ وِثْرٌ, and وِثَارٌ, (S, TA,) There is not beneath him a smooth, or soft, bed. (TA.) b2: وَثِيرَةٌ (tropical:) A woman having much flesh: (IDrd, S, Msb, K:) or fat; (T, A, K;) suitable for a bedfellow: (T, K:) and وَثِيرَةُ العَجُزِ (tropical:) large, (T,) or fat, (A,) or soft, (M,) in the buttocks: (T, M, A:) pl. وَثَائِرُ and وِثَارٌ. (M, K.) A2: See also مِيثَرَةَ, throughout.

وَثَارَةٌ: see 1. b2: (tropical:) Abundance of fat: (AZ, S:) or of flesh: (K:) or the latter is termed وَثَاجَةٌ. (AZ, S.) أَوْثَرُ More [and most] smooth, or soft; applied to a bed. (TA, from a trad.) مِيثَرَةٌ, (T, S, M, A, Mgh, Msb, K,) of the measure مِفْعَلَةٌ, from الوَثَارَةُ, (TA,) without hemz, (S, TA,) originally مِوْثَرَةٌ, (Msb, * TA,) the و being changed into ى because of the kesreh before it, (TA,) and ↓ وَثِيرٌ and ↓ وِثْرٌ, (K,) or [only]

مِيثَرَةٌ, (TA, &c.,) of a horse's saddle, (T, M, A, Mgh, Msb, K,) and of a camel's saddle, (T,) A thing in the form of a pillow, made for the saddle, like the صُفَّة [q. v.], (M, Mgh, K,) to render it soft, or easy to ride upon: (T:) or the saddlecloth or housing (لِبْدَة) of a horse: (S:) pl. مَوَاثِرُ and مَيَاثِرُ, (S, M, A, Mgh, Msb, K,) the latter agreeing with the sing., (Msb,) retaining the permuted letter, as is the case in أَعْيَادٌ, pl. of عِيدٌ. (IJ, M.) b2: Also, accord. to the K, [referring to the three words above,] or [correctly] the red مَيَاثِر, (المَيَاثِرُ الحُمْرُ,) which are forbidden to be used, (S, IAth, TA,) Certain things to ride upon, (مَرَاكِبُ, S, IAth, K, TA,) used by the أَعَاجِم, (S,) or عَجَم, (IAth, TA,) [meaning Persians or other foreigners,] made of دِيبَاج or حَرِير [silk brocade or other silk]: (S, IAth, K, TA:) or the red مِيثَرَة, (مِيثَرَةُ اِلأُرْجُوَانِ,) forbidden, in a trad., to be used, is a stuffed thing to ride upon, which is put upon a camel's saddle: (TA:) and the red ميثرة which is put upon a horse's saddle is included in the prohibition. (IAth, TA.) b3: Also, the first of the above three words, (M,) or all of them (K) A garment or piece of cloth which is put as a covering over other garments or pieces of cloth. (M, K.) b4: Also, (accord. to the K [referring to the three words above,] or [correctly] مَيَاثِرُ, (TA,) The skins of beasts of prey. (K, TA.)

وثر: وثَرَ الشيءَ وثْراً ووَثَّرَهُ: وَطَّأَه. وقد وَثُر، بالضم،

وَثارَة أَي وَطُؤَ، فهو وَثِيرٌ، والأُنثى وَثِيرَةٌ. الوَثيرُ: الفِراشُ

الوَطِيءُ، وكذلك الوِثْرُ، بالكسر. وكل شيء جلست عليه أَو نمت عليه فوجدته

وطيئاً، فهو وَثِير.يقال: ما تحته وِثْرٌ ووِثارٌ، وشيء وَثْرٌ ووَثِرٌ

ووَثير، والاسم الوِثارُ والوَثارُ. وفي حديث ابن عباس قال لعمر: لو

اتخذت فِراشاً أَوْثَرَ منه أَي أَوْطَأَ وأَلْيَنَ. وامرأَة وثِيرَةُ

العَجِيزَة: وطِيئَتُها، والجمع وَثائِرُ ووِثارٌ. وقال ابن دريد: الوَثيرَة من

النساء الكثيرة اللحم، والجمع كالجمع. ويقال للمرأَة السمينة الموافقة

للمضاجعة: إِنها لوَثِيرَةٌ، فإِذا كانت ضَخْمَةَ العَجُزِ فهي وَثِيرَةُ

العَجُزِ. أَبو زيد: الوَثارَةُ كَثْرَةُ الشحم، والوَثاجَةُ كثرة اللحم؛

قال القَطَاميُّ:

وكأَنَّما اشْتَمَلَ الضَّجِيعُ بِرَيْطَةٍ،

لا بَلْ تَزِيدُ وَثارَةً ولَيانا

وفي حديث ابن عمر وعُيَيْنَةَ بن حِصْنٍ: ما أَخَذْتَها بيضاء غَريرَةً

ولا نَصَفاً وثِيرَةً.

والمِيثَرَة: الثوبُ الذي تُجَلَّلُ به الثياب فيعلوها. والمِيْثَرَة:

هنَةٌ كهيئة المِرْفَقَةِ تتخذ للسَّرْج كالصُّفَّة، وهي المَواثِرُ

والمَياثِرُ، الأَخيرة على المعاقَبَةِ، وقال ابن جني: لَزِمَ البَدَلُ فيه

كما لزم في عِيدٍ وأَعْيادٍ. التهذيب: والمِيثَرَةُ مِيْثَرَةُ السَّرْجِ

والرَّحْلِ يُوَطَّآن بها، ومِيثَرَةُ الفَرَسِ: لِبْدَتُه، غير مهموز.

قال أَبو عبيد: وأَما المَياثِرُ الحُمْرُ التي جاء فيها النهي فإِنها كانت

من مراكب الأَعاجم من ديباج أَو حرير. وفي الحديث: أَنه نهى عن مِيثَرَة

الأُرْجُوان؛ هي وِطاءٌ محشوّ يُترَكُ على رحل البعير تحت الراكب.

والمِيثَرَةُ، بالكسر، مِفْعَلَةٌ من الوثَارَةِ، وأَصلها مِوْثَرَةٌ، فقلبت

الواو ياء لكسرة الميم، والأُرْجُوانُ صِبْغ أَحمر يتخذ كالفِراشِ ،

الصغير ويحشى بقطن أَو صوف يجعهل الراكب تحته على الرحال فوق الجمال؛ قال ابن

الأَثير: ويدخل فيه مَياثِرُ السُّروج لأَن النهي يشتمل على كل

مِيْثَرَةٍ حمراءَ سواء انت على رحل أَو سرج.

والوَاثِرُ: الذي يَأْثُرُ أَسفلَ خُفِّ البعير، وأَرى الواو فيه بدلاً

من الهمزة في الآثِرِ.

والوَثْرُ، بالفتح: ماء الفحل يجتمع في رحم الناقة ثم لا تَلْقحُ؛

ووَثَرَها الفحلُ يَثِرُها وَثْراً: أَكثر ضِرابَها فلم تَلْقَحْ. أَبو زيد:

المَسْطُ أَن يُدْخِلَ الرجلُ اليدَ في الرحم رحمِ الناقة بعد ضِرابِ

الفحل إِياها فيستخرج وَثْرَها، وهو ماء الفحل يجتمع في رحمها ثم لا تَلْقَحُ

منه؛ وقال النضرُ: الوَثْرُ أَن يضربها على غير ضَبْعَةٍ. قال:

والمَوْثُورَةُ تُضْرَبُ في اليوم الواحد مراراً فلا تَلْقَحُ. وقال بعض العرب:

أَعْجَبُ النكاح وَثْرٌ على وِثْرٍ أَي نكاحٌ على فِراشٍ وَثِير.

واسْتوْثَرْتُ من الشيء أَي استكثرت منه، مثل اسْتَوْثَنْتُ

واسْتَوْثَجْتُ. ابن الأَعرابي: التَّواثِيرُ الشُّرَطُ، وهم العَتَلَةُ والفَرَعَةُ

والأَمَلَةُ، واحدهم آمِلٌ مثل كافر وكَفَرَةٍ.

ابن سيده: والوَثْرُ جلد يُقَدُّ سُيُوراً عَرْضُ السير منها أَربع

أَصابع أَو شِبْرٌ تلبَسُه الجارية الصغيرة قبل أَن تُدْرِكَ؛ عن ابن

الأَعرابي؛ وأَنشد:

عَلِقْتُها وهي عليها وَثِرْ،

حتى إِذا ما جُعِلَتْ في الخِدِرْ،

وأَتْلَعَتْ بمثلِ جِيدِ الوَبِرْ

وقال مرة: وتلبسه أَيضاً وهي حائض، وقيل: الوَثْرُ النُّقْبَةُ التي

تلبس، والمعنيان متقاربان، قال: وهو الرَّيْطُ أَيضاً.

وثر
{وَثَرَهُ} يَثِرُهُ {ثِرَةً} ووَثْراً، {ووَثَّره} تَوْثِيراً: وطَّأًه، وَقد {وَثُرَ، ككَرُمَ،} وَثارَةً: وَطُؤَ، فَهُوَ {وَثْرٌ، بِالْفَتْح،} ووَثِرٌ، ككَتِفٍ، {ووَثيرٌ، كأَميرٍ، وَهِي} وَثيرَةٌ. وإنَّما خَالف قَاعِدَته هُنَا، وَهِي قَوْله، وَهِي بهاءٍ، لئلاّ يُظَنَّ أَنَّ الأُنْثى {وَثْرَةٌ} ووَثيرَةٌ، فإنَّه لم يُسْمَع ذَلِك. وَالِاسْم الوَِثَارَةُ، بِالْكَسْرِ وَالْفَتْح، وَفِي حَدِيث ابْن عَبَّاس قَالَ لعُمَرَ: لَو اتَّخَذْتَ فِراشاً {أَوْثَرَ مِنْهُ، أَي أَوْطَأَ وأَلْيَنَ. وَمَا أَوْثَرَ فِراشَكَ.} والوَثيرُ: الفِراشُ الوَطِئُ، وَكَذَلِكَ {الوِثْرُ، وكلُّ شيءٍ جلستَ عَلَيْهِ أَو نِمْت عَلَيْهِ فوجدْتَه وَطيئاً فَهُوَ} وَثيرٌ. منَ المَجاز: {الوَثيرَةُ مِمَّن النِّساءِ: الْكَثِيرَة اللحمِ، قَالَه ابْن دُرَيْد. هِيَ السَّمينة المُوافقة للمضاجعة، فَإِذا كَانَت ضَخْمَةَ العَجُز فَهِيَ} وَثيرةُ العَجُزِ. ج {وَثائرُ} ووِثارٌ. {والوَثيرُ} والوِثْرُ، بالكسْر، {والمِيثَرَةُ وَهِي مِفْعَلَةٌ من} الوَثارة غير مَهْمُوز وأَصلُها مِوْثَرَة، قُلبت الْوَاو يَاء لكسرة مَا قبلهَا: الثَّوْبُ الَّذِي تُجَلَّلُ بِهِ الثِّيابُ فيَعلوها.
{والمِيثَرَةُ: هَنَةٌ كهيئَة المِرْفَقَةِ تُتَّخَذُ للسُّرُجِ كالصُّفَّة، ج} مَواثِرُ {ومَياثِرُ، الأَخيرة على المُعاقَبَة. وَقَالَ ابْن جنّيّ: لَزِمَ البَدلُ فِيهِ كَمَا فِي عيدٍ وأَعيادٍ.} المَياثِرُ: جُلودُ السِّباع، قَالَ ابْن الأَثير: أَما المَياثِرُ الحُمْرُ الَّتِي جَاءَ فِيهَا النَّهْيُ فإنَّها من مراكِبِ العَجَم كَانَت تُتَّخَذُ من الْحَرِير والدِّيباج، وَفِي الحَدِيث أَنّه نهى عَن {مِيثَرَة الأُرْجُوانِ، هِيَ وِطاءٌ مَحْشُوٌّ يُتْرَكُ على رَحْل البعيرِ تَحت الرَّاكِبِ. وَفِي التَّهْذِيب: مِيثَرَة السَّرْج والرَّحل يُوَطَّآنِ بهَا. ومِيثَرَةُ الفَرَس: لِبْدَتَه. قَالَ ابْن الأَثير: ويَدخلُ فِيهِ} مَياثِرُ السُّروجِ، لأّنَّ النَّهيَ يشْتَمل على كلِّ مِيثَرَةٍ حَمراءَ سواءٌ كَانَت على رَحْل أَو سَرجٍ.
عَن ابْن الأَعرابيّ: {التَّواثيرُ: الشُّرَطُ، وهم العَتَلَة والفَرَعَة والأَمَلَةُ، وهم} التآثيرُ، وَتقدم مِراراً فِي مَوَاضِع متعدِّدة، الْوَاحِد {تُؤْثورٌ وَهُوَ الجِلْوازُ. قَالَ ابْن سَيّده:} الوَثْرُ، بِالْفَتْح: نُقْبَةٌ من أَدَمٍ تُقَدُّ سُيُوراً، عَرْضُ السَّيْرِ مِنْهَا أَربع أَصابعَ أَو شِبْرٌ. أَو سُيورٌ عَريضَةٌ تَلْبَسُها الْجَارِيَة الصَّغيرةُ قبل أَن تُدْرِكَ، عَن ابْن الأَعرابيّ. وَقَالَ مَرَّةً: وتَلْبَسُه أَيضاً وَهِي حائضٌ، وَقيل: الوَثْرُ: النُّقْبَة الَّتِي تُلْبَسُ، والمعنيانِ مُتقاربانِ، وَهُوَ الرَّهْطُ أَيضاً، وأَنشد أَبُو زِيَاد:) عُلِّقْتُها وهْي عَلَيْهَا {وَثْرُ} الوَثْر: ثوبٌ كالسَّراويل لَا ساقَيْ لَهُ، نَقله الصَّاغانِيّ. قَالَ شَيخنَا: قلت كثيرا مَا يأْتونَ بِمثل هَذَا التَّرْكِيب وَحذف النُّون لأَنَّ اللاّمَ مُلْحقة. قيل: هُوَ شبه صِدارٍ، نَقله الصَّاغانِيّ أَيْضا. الوَثْرُ: ماءُ الفَحْلِ يجْتَمع فِي رحِمِ النّاقةِ ثمَّ لَا تَلْقَحُ مِنْهُ، قَالَه أَبو زيد، وَقد {وَثَرَها الفَحْلُ} يَثِرُها {وَثْراً، إِذا أَكثرَ ضِرابَها فَلم تَلْقَح. وَقَالَ أَبو زيد: المَسْطُ: أَن يُدْخِلَ الرجلُ اليدَ فِي الرَّحِمِ رحم النَّاقة بعد ضِراب الْفَحْل إيّاها، فيستخرج} وَثْرَها، وَقَالَ النَّضَر: {الوَثْرُ: أَنْ يضرِبَها على غير ضَبَعَة، قَالَ:} والمَوثورَةُ تُضْرَب فِي الْيَوْم الواحدِ مِراراً فَلَا تَلْقَحُ. {ووُثَيْرُ بن المُنْذِر النَّسَفيّ، كزُبَيْر: مُحَدِّث، روى عَن مَأْمُون بن الحسَن وَغَيره.} واستَوْثَرَ مِنْهُ: استَكْثَرَ، مثل استَوْثَنَ واستَوْثَجَ، وَقد تقدّما. قَالَ بعض الْعَرَب: أَعجَب الأَشياءِ وَفِي اللِّسَان أَعجب النِّكاح {وَثْرٌ، بِالْفَتْح، على} وِثْر، بِالْكَسْرِ، أَي نِكاحٌ على فِراشٍ {وَثير، أَي وَطِئ. ويُقال: مَا تَحْتَهُ} وِثْرٌ {ووِثارٌ، أَي فِراشٌ ليِّنٌ.} والأَوْثَر: الْعَدَاوَة، نَقله الصَّاغانِيّ. {والوَثارَةُ: كَثرةُ اللَّحمِ، هَكَذَا فِي سَائِر النُّسخ وَهَذَا مُخالفٌ لما نُقِلَ عَن أبي زيد:} الوَثَارَة: كثرةُ اللّحمِ، وَقَالَ القُطامِيّ:
(وكَأَنّما اشْتَمَل الضَّجيعُ برَيْطَةٍ ... لَا بلْ تَزيدُ! وَثارَةً ولَيَانا) وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ: {الوَاثِرُ: الَّذِي يَأْثُرُ أَسفلَ خُفِّ الْبَعِير. قَالَ ابْن سَيّده: وأُرَى الْوَاو فِيهِ بَدَلا من الْهمزَة فِي الآثر.
} واستوْثَرَ الفِراشَ: استَوْطَأَه، وَيُقَال: إِذا تَزَوَّجتَ امْرَأَةً {فاستَوْثِرْها. وَهُوَ مَجاز.} والوَاثِرُ: الثَّابتُ على الشيءِ. نَقله الصَّاغانِيّ. {والوَثْرُ: النَّزْوُ، نَقله الصَّاغانِيّ أَيضاً.