131522. وَحَدِي1 131523. وَحْدِيّ1 131524. وَحَدِيَّة1 131525. وَحْدِيَّة1 131526. وَحَرَ1 131527. وحر11131528. وَحَرَ 1 131529. وَحَسْب1 131530. وحش14 131531. وَحش2 131532. وَحِشَ1 131533. وَحْش1 131534. وَحَشَ 1 131535. وحشي السّير1 131536. وَحْشِيَّة1 131537. وحص5 131538. وحصه1 131539. وحض1 131540. وحظ1 131541. وحف15 131542. وَحَفَ1 131543. وَحَفَ 1 131544. وَحل1 131545. وحل13 131546. وَحْل1 131547. وَحَلَ1 131548. وَحَلَ 1 131549. وَحْلَان1 131550. وحم13 131551. وَحَمَ1 131552. وَحَمَ 1 131553. وحمت1 131554. وحن5 131555. وَحِنُو1 131556. وحوح5 131557. وَحْوَحَ1 131558. وَحُود1 131559. وَحُّود1 131560. وُحُود1 131561. وَحُّودة1 131562. وَحُودَة1 131563. وحى8 131564. وَحَى 1 131565. وَحي2 131566. وحي8 131567. وَحْي الله1 131568. وَحِيْتَة1 131569. وَحِيد1 131570. وَحِيد الإِسْلَام1 131571. وَحِيد الحقّ1 131572. وَحِيد الرَّحمن1 131573. وَحِيدة1 131574. وَحِيدي1 131575. وَحِيديان1 131576. وَحِيدَيْن1 131577. وُحَيْرَان1 131578. وَحِيران1 131579. وُحَيْش1 131580. وَحِيش1 131581. وَحِيْم1 131582. وخ1 131583. وَخَّ 1 131584. وَخَا1 131585. وخا1 131586. وخَاصَّة1 131587. وخاه1 131588. وخخ3 131589. وَخَدَ1 131590. وخد11 131591. وَخَدَ 1 131592. وَخذ1 131593. وخذ1 131594. وخرى1 131595. وَخَزَ1 131596. وخز12 131597. وَخَزَ 1 131598. وخش14 131599. وَخُشَ1 131600. وَخَشَ 1 131601. وخشم1 131602. وخشمن1 131603. وخشيرق1 131604. وخص3 131605. وَخص1 131606. وخض6 131607. وَخَضَ 1 131608. وخط12 131609. وَخط2 131610. وَخَطَ1 131611. وَخَطَ 1 131612. وخَطَهُ1 131613. وخَفَ1 131614. وخف12 131615. وَخَفَ1 131616. وَخَفَ 1 131617. وخم14 131618. وَخُمَ1 131619. وَخَمَ 1 131620. وَخْمَان1 131621. وخن2 Prev. 100
«
Previous

وحر

»
Next
(و ح ر) : «الْهَدِيَّةُ تُذْهِبُ وَحْرَ الصَّدْرِ» وَهُوَ غِشُّهُ وَوَسَاوِسُهُ وَقِيلَ هُوَ أَشَدُّ الْغَضَبِ.
و ح ر

وغر عليه صدره ووحر، وإنه لوحر الصدر. وفي الحديث: " تهادوا فإن الهديّة تذهب وحر الصدر ".
و ح ر: (الْوَحَرُ) بِفَتْحَتَيْنِ كَالْغِلِّ وَفِي الْحَدِيثِ: «يَذْهَبُ بِوَحَرِ الصَّدْرِ» . 
[وحر] الوَحَرَةُ بالتحريك: دُويبةٌ حمراءُ تلزق بالارض كالعظاء، والجمع وحر. والوَحَرَ أيضاً في الصدر، مثل الغِلِّ. وفي الحديث: " يَذهب بوَحَرِ الصدر "، وقد وَحِرَ صدرُه عليّ، أي وغر. وفى صدره على وَحْرٌ بالتسكين، مثل وَغْرٌ: وهو اسم، والمصدر بالتحريك.
وحر
الوَحَرُ: وَغَرٌ في الصَّدْرِ من الغَيِظْ، وَحِرَ صَدْرُه يَوْحَرُ ويَيْحَرُ، ووَحَرَهُ الغَيْظُ. والوَحَرَةُ: وَزَغَةٌ أصْغَرُ من العَظَايَةِ. واللَّحْمُ الوَحِرُ: الذي دَبَّتْ عليه الوَحَرَةُ. وامْرَأةٌ وَحِرَةٌ: سَوْداءُ دَمِيْمَةٌ. وقيل: هي الحَمْرَاءُ القَصِيْرَةُ. وقد أوْحَرَه الطَّعَامُ: وهو أنْ يأْخُذَ القَيْءُ والمَشْيُ.
[وحر] نه: فيه: الصوم يذهب "وحر" الصدر، هو بالحركة غشه ووساوسه، والحقد والغيظ، أو العداوة، أو أشد الغيظ - أقوال. ج: ومنه: فإن الهدية تذهب "وحر" الصدر. ك: هو بفتح واو ومهملة وبراء. نه: وفيه: إن جاءت به أحمر قصيرًا مثل "الوحرة"، هو بالحركة دويبة كالعظاء تلزق بالأرض. زر: وحرة - بفتح واو ومهملة وراء: دويبة حمراء تلزق بالأرض، وأحيمر - مصغر وقع غير منصرف، والصواب صرفه. ج: أراد المبالغة في قصره.
وحر فتن إِلَّا خطط وأَبُو عبيد: فِي حَدِيث النَّبِيّ عَلَيْهِ السَّلَام: من سره أَن يذهب عَنهُ كثير من وحر صَدره فليصم شهر الصَّبْر وَثَلَاثَة أَيَّام من كل شهر. قَالَ الْكسَائي والأصمعي قَوْله: وحر صَدره الوحر غشه وبلابله وَيُقَال: إِن أصل هَذَا دويبة يُقَال لَهَا: الوحرة وَجَمعهَا وحر / شبهت الْعَدَاوَة والغل بذلك والوغر شَبيه بِهِ أَيْضا يُقَال مِنْهُ: قد وَغِرَ 76 / ب صَدْرُ فلَان عَلَيْك يَوْغَرُ وَغرا ووَحِرَ يوحَرُ وَحَرا. قَالَ الْأَصْمَعِي: يُقَال: رجل سَمْح لَا غير وَرجل وغْر لَا غير لَا يُقَال: سمح وَلَا وغر. 
(وح ر)

الوَحَرَةُ: وزغة تكون فِي الصحارى، أَصْغَر من العظاءة، وَهِي على شكل سَام أبرص، وَجَمعهَا وَحَرٌ.

والوَحَرَةُ: ضرب من العظاء، وَهِي صَغِيرَة حَمْرَاء تعدو فِي الجبابين، لَهَا ذَنْب دَقِيق تمصع بِهِ إِذا غَدَتْ، وَهِي أَخبث العظاء لَا تطَأ طَعَاما وَلَا شرابًا إِلَّا سمته.

ووَحِر الرجل وَحَراً: أكل مَا دبت عَلَيْهِ الوَحَرةُ أَو شربه فأثر فِيهِ سمها. وَلبن وَحِرٌ: وَقعت فِيهِ الوَحَرَةُ.

وَامْرَأَة وَحَرَةٌ: سَوْدَاء دَمِيمَة، وَقيل حَمْرَاء.

والوَحَرةُ من الْإِبِل: القصيرة.

وَفِي صَدره وَحْرٌ ووَحَرٌ، أَي وغر من غيظ وحقد. وَقد وحِرَ صَدره عليَّ، يَحِرُ وَحَراً، ويَوْحَرُ عليَّ، فَهُوَ وَحِرٌ.

وحر: الوَحَرَةُ: وزَغَة تكون في الصَّحاري أَصغرُ من العِظاءَةِ، وهي

على شكل سامِّ أَبْرَصَ، وفي التهذيب: وهي لف سوامّ أَبرص خلقةً، وجمعها

وَحَرٌ. غيره: والوَحَرَة ضرب من العظاءِ ، وهي صغيرة حمراء تعدو في

الجَبابِينِ لها ذنب دقيق تَمْصَعُ به إِذا عَدَتْ، وهي أَخبث العظاء لا تطأُ

طعاماً ولا شراباً إِلا شمته، ولا يأْكله أَحد إِلاَّ دَقِيَ بطنُه

وأَخذه قَيْءٌ وربما هلك آكله؛ قال الأَزهري: وقد رأَيت الوَحَرَةَ في البادية

وخِلقتها خلقة الوَزَغ إِلا أَنها بيضاء منقطة بحمرة، وهي قذرة عند

العرب لا تأْكلها. الجوهري: الوحرة، بالتحريك، دويبة حمراء تلتزق بالأَرض

كالعظاء. وفي حديث الملاعنة: إِن جاءَت به أَحمر قصيراً مثل الوَحَرَةِ فقد

كذب عليها؛ هو بالتحريك ما ذكرناه.

ووَحِرَ الرجلُ وَحَراً: أَكل ما دَبَّتْ عليه الوَحَرَةُ أَو شربه

فأَثر فيه سَمُّها. ولَبَنٌ وَحِرٌ: وقعت فيه الوَحَرَةُ. ولحم وَحِرٌ:

دَبَّ عليه الوَحَرُ. قال أَبو عمرو: الوَحَرَةُ إِذا دبت على اللحم

أَوْحَرَتْه، وإِيحارها إِياه أَن يأْخذَ آكلَه القيءُ والمَشِيُّ. وقال أَعرابي:

من أَكل الوَحَرَة، فأُمّه منتحرة، بغائط ذي جحرة. وامرأَة وَحَرةٌ:

سوداء دَميمة، وقيل حمراء. والوَحَرَةُ من الإِبل: القصيرة. ابن شميل:

الوَحَرُ أَشدّ الغضْب. يقال: إِنه لوَحِرٌ عَليَّ؛ قال ابن أَحمر:

هل في صُدُورهمُ من ظُلْمنا وَحَرُ؟ الوَحَرُ: الغيظ والحِقْدُ

وبَلابِلُ الصدر ووساوسه،والوَحَرُ في الصدر مثل الغِلّ. وفي الحديث: الصومُ

يَذْهَبُ بوَحَرِ الصُّدور، وهو بالتحريك: غِشُّه ووساوسه، وقيل: الحقد

والغيظ، وقيل: العداوة. وفي الحديث: من سَرَّه أَن يذهب كثيرٌ من وَحَرِ صدرِه

فَلْيَصُمْ شهرَ الصَّبْر وثلاثةَ أَيام من كل شهر؛ قال الكسائي

والأَصمعي في قوله وَحِرَ صدرُه: الوَحَرُ غش الصدر وبلابله. ويقال: إِن أَصل

هذا من الدُّوَيْبَّة التي يقال لها الوَحَرَةُ، شبهت العداوة والغلّ ها،

شبهوا العداوة ولزوقها بالصدر بالتزاق الوَحَرَةِ بالأَرض. وفي صدره

وَحَرٌ ووَحْرٌ أَي وَغْرٌ من غيظ وحقد. وقد وَحِرَ صدره عليّ يَحِرُ وَحَراً،

ويَوْحَرُ أَعلى، أَي وَغِرَ، فهو وَحِرٌ. وفي صدره وَحْرٌ، بالتسكين،

أَي وَغْرٌ، وهو اسم والمصدر بالتحريك.

وحر
} الوَحَرَةُ، مُحَرَّكَةً: وَزَغَةٌ تكون فِي الصّحارَى أَصغرُ من العَظاءَةِ، كسَامِّ أَبْرَصَ، وَفِي التَّهْذِيب وَهِي إلْفُ سَوَامِّ أَبرصَ خِلْقَةً، وَجَمعهَا {وَحَرٌ، أَو ضَرْبٌ من العَظاءِ، وَهِي صغيرةٌ حمْراءُ لَهَا ذَنبٌ دقيقٌ تَمْصَعُ بِهِ إِذا عَدَتْ، وَهِي أَخْبَثُ العَظاءِ لَا تَطَأُ شَيْئا من طَعام أَو شراب إلاّ سمَّتْه، وَلَا يأْكلُه أَحَدٌ إلاّ مَشَى بطنُه وأَخَذَه قَيءٌ، قَالَ الأَزْهَرِيّ: وَقد رأَيتُ} الوَحَرَةَ فِي الْبَادِيَة وخِلْقَتُها خِلْقَةَ الوَزَغ إلاّ أَنَّها بيضاءُ مُنَقَّطة بحُمْرَة، وَهِي قذرةٌ عِنْد الْعَرَب لَا تأكلها. وَفِي الصِّحَاح، الوَحَرَة. بِالتَّحْرِيكِ: دُوَيْبَةٌ حَمراءُ تَلْتَزِقُ بالأَرضِ كالعَظاءِ. وَفِي حَدِيث المُلاعنة: إنْ جاءتْ بِهِ أَحْمَرَ قَصِيرا مثل الوَحَرَة فقد كُذِبَ عَلَيْهَا. الوَحَرَةُ من الإبلِ القَصيرة، وَهُوَ مَجاز. {ووَحِرَ الرجُلُ} وَحَرَاً، كفَرِح: أكلَ مَا دَبَّتْ عَلَيْهِ الوَحَرَةُ أَو شَرِبَه فأثَّر فِيهِ سَمُّها، فَهُوَ وَحِرٌ. ولَبَنٌ {وَحِرٌ: وَقَعَتْ فِيهِ الوَحَرَة ولحمٌ وَحِرٌ: دَبّتْ عَلَيْهِ} الوَحَرَةُ. وَحِرَ الطعامُ: وَقَعَتْ فِيهِ الوَحَرَة، فَهُوَ وَحِرٌ. منَ المَجاز: وَحِرَ صَدْرُه عليَّ {يَحِرُ كيرث، (} ويَوْحَر) ، وَهَذِه أَعلَى، {ويِيحَرُ، وَالْيَاء مَكْسُورَة،} وَحْرَاً محرّكةً، فَهُوَ {وَحِرٌ، ككَتِف، أَي وَغِر، واسْتَضْمَرَ الوَحْرَ، بالتسكين، وَهُوَ الحِقدُ والغِشُّ والغَيْظُ ووَساوِسُ الصَّدْرِ وبَلابِلُه. وَيُقَال: فِي صَدْرِه وَحْرٌ، بالتسكين، أَي وَغْرُ، وَهُوَ اسمٌ، والمصدرَ بِالتَّحْرِيكِ. وَقَالَ ابنُ أَحْمَر: هَل فِي صدورِهمُ من ظُلْمِنا وَحَرُ أَي غيظٌ أَو حِقدٌ. وَفِي الحَدِيث: الصَّومُ يَذْهَبُ} بوَحَرِ الصُّدور وَيُقَال إنّ أصل هَذَا من الدُّوَيْبَّة الَّتِي يُقَال لَهَا الوَحَرَة، شَبَّهوا لُزوقَ الغِلّ والحقد بالصَّدر بالتِزاقِ الوَحَرَةِ بِالْأَرْضِ. منَ المَجاز: امرأةٌ وَحَرَةٌ محرّكةً، أَي سَوْدَاءُ دَميمةٌ، نَقله الصَّاغانِيّ، أَو حمراءُ قَصيرةٌ، كلّ ذَلِك على التَّشْبِيه بالدُّوَيْبَّة الْمَذْكُورَة. وَلَا يخفى أنّه لَو قَالَ بعد قَوْله: وَمن الْإِبِل القصيرة: وَمن النِّسَاء السوداءُ الدَّميمة أَو الحمراءُ القصيرة، كَانَ أحسن فِي الْإِيرَاد. قَالَ أَبُو عَمْرو: {أَوْحَرتْ الوَحَرَةُ الطعامَ: دَبَّت عَلَيْهِ،} وإيحارُها إيّاه أَن جَعَلَته بِحَيْثُ يَأْخُذ آكله القيءُ والمَشيُ. وَقَالَ غيرُه: وربّما هَلَكَ آكلُه.
وَقَالَ أعرابيّ: من أَكَلَ الوَحَرَةَ فأُمُّهُ مُنتَحِرَهْ بغائطٍ ذِي جِحَرَهْ ومِمّا يُسْتَدْرَك عَلَيْهِ: قَالَ ابنُ شُمَيْل: الوَحَرُ: أشدُّ الْغَضَب، يُقَال: إنّه لوَحِرٌ عليَّ. وَقَالَ غيرُه: الوَحَر: العَداوة، وَهُوَ مَجاز. وأَوْحَرَه: أَسْمَعه مَا يَغيظ. وَأَبُو! وَحْرَة، بِفَتْح فَسُكُون، هُوَ ابنُ أبي عمروِ بن أميَّة عمِّ عُقبَة بن أبي مُعَيْط، وَابْنه الْحَارِث بن أبي وَحْرَة، أُسِرَ يومَ بَدْر، فافْتداه ابنُ عمّه الوليدُ لن عُقبَة. كَذَا قَالَه الواقديّ. 
  • Lisaan.net is a free resource created and maintained by Ikram Hawramani. Please send your comments, suggestions and corrections to contact@hawramani.com