Abū ʿUbayd al-Qāsim bin Salām, Gharīb al-Ḥadīth غريب الحديث لأبي عبيد القاسم بن سلام

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
«
Previous

وذم

»
Next
وذم ترب وَقَالَ [أَبُو عُبَيْد -] : فِي حَدِيثه عَلَيْهِ السَّلَام لَئِن وُلِّيتُ بني أمِيَّة لأنفُضَنَّهم نَفْضَ القصّاب التِرابَ الوَذِمَة. قَالَ الْأَصْمَعِي: سَأَلَني شُعْبَة عَن هَذَا الْحَرْف [فَقلت -] : لَيْسَ هُوَ هَكَذَا إِنَّمَا هُوَ نفض القصّاب الوِذامَ التَّرِبة قَالَ: والوِذام واحدتها وذَمة وَهِي الحُزَّة من الكَرِش أَو الكبِد قَالَ: وَمن هَذَا قيل لسيور الدلااء الوذم لِأَنَّهَا مقدّدة طوال. [قَالَ -] : والتَّرِبةُ الَّتِي قد سَقَطت فِي التُّرَاب فَتتَرَّبتْ فالقصَّاب يَنْفُضها. وقَالَ أَبُو عُبَيْدَة نَحْو ذَلِك قَالَ: وَاحِدَة الوذام وَذّمة وَهِي الكرِش لِأَنَّهَا معلّقة وَيُقَال: هِيَ غير الكَرِش أَيْضا من الْبُطُون. قَالَ: والوَذَمُ أَيْضا لحمات تكون فِي رحم النَّاقة تمنعها من الْوَلَد [يُقَال مِنْهُ: وَذَمتِ النَّاقة -] فَإِذا عولج ذَلِك مِنْهَا قيل: وَذَّمها تَوْذِيما.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Abū ʿUbayd al-Qāsim bin Salām, Gharīb al-Ḥadīth غريب الحديث لأبي عبيد القاسم بن سلام are being displayed.