131212. وبه9 131213. وَبْهة1 131214. وبى1 131215. وَبِيرة1 131216. وبيل1 131217. وَبِيل1131218. وت2 131219. وتأ2 131220. وَتَأَ1 131221. وتا1 131222. وَتَايِل1 131223. وتَبَ1 131224. وتب2 131225. وَتب1 131226. وتت2 131227. وتج3 131228. وتح9 131229. وَتَحَ 1 131230. وتخَ1 131231. وتخ3 131232. وتَخَهُ1 131233. وَتَد1 131234. وتد18 131235. وَتَدَ 1 131236. وِتْر1 131237. وَتَر1 131238. وَتَرَ1 131239. وتر21 131240. وترُ القطْعةِ1 131241. وَتَرُ تمامِ القوسِ...1 131242. وَتَرَ 1 131243. وَتَران1 131244. وَتْران1 131245. وتز4 131246. وتش4 131247. وَتَشَ 1 131248. وتعليقة3 131249. وتعليقة: العالم، الفاضل، مصلح الدين...1 131250. وتعليقة: المولى: مصطفى بن محمد، الش...1 131251. وتعليقة: عجم سنان المحشي...1 131252. وتعليقة: نصر الله الرومي....1 131253. وتغ9 131254. وَتِغَ1 131255. وَتَغَ 1 131256. وتك4 131257. وتل2 131258. وَتمّ1 131259. وتم3 131260. وتن13 131261. وَتَنَ1 131262. وَتَنَ 1 131263. وَتْوَت1 131264. وَتَى1 131265. وتى1 131266. وتي3 131267. وَتْيان1 131268. وُتَيْت1 131269. وُتَيْلان1 131270. وث1 131271. وثأ12 131272. وَثَأَ1 131273. وَثَأَ 1 131274. وثئت1 131275. وثا1 131276. وَثائِقَ1 131277. وَثَائِقيّ1 131278. وَثَّاب1 131279. وَثَانِيهمَا1 131280. وثب14 131281. وَثَبَ1 131282. وَثَبَ 1 131283. وثبه1 131284. وثث2 131285. وثج7 131286. وَثَجَ 1 131287. وثخ3 131288. وَثِر1 131289. وَثَرَ1 131290. وثر15 131291. وَثَرَ 1 131292. وَثَرَهُ1 131293. وثَغَ1 131294. وثغ8 131295. وثَفَ1 131296. وثف5 131297. وثق17 131298. وَثِقَ2 131299. وَثِقَ من1 131300. وَثَقَ 1 131301. وثل7 131302. وَثَلَ 1 131303. وَثْلان1 131304. وثلة1 131305. وَثْلة1 131306. وثله1 131307. وثم8 131308. وَثَمَ1 131309. وَثمّ2 131310. وَثَمَ 1 131311. وَثْمان1 Prev. 100
«
Previous

وَبِيل

»
Next
{وَبِيل}
وسأل نافع عن قوله تعالى: {أَخْذًا وَبِيلًا}
فقال ابن عباس: شديداًَ ليس له ملجأ. واستشهد له بقول الشاعر:
أخِزْىُ الحياةِ وخِزْىُ الَممأتِ. . . وكُلاَّ أراه طعاماً وَبِيلاَ
= الكلمة من آية المزمل 16:
{فَعَصَى فِرْعَوْنُ الرَّسُولَ فَأَخَذْنَاهُ أَخْذًا وَبِيلًا} وحيدة الصيغة في القرآن.
ومن مادتها، جاء {وَبَالَ أَمْرِهِ} في آية المائدة 95، {وَبَالَ أَمْرِهِمْ} في آية الحشر 15، {وَبَالَ أَمْرِهَا} في آية الطلاق 9.
وجاء "وابل" ثلاث مرات في آيتى البقرة 264، 265.
في تفسير البخاري: قال ابن عباس: وبيلا شديدا. وفي فتح الباري: وقال أبو عبيدة مثله. وحكاه القرطبي كذلك عن ابن عباس. وقال الزجاج: ثقيلا غليطا. وقيل: مهلكا (سورة المزمل) .
وردّه "الراغب" إلى معنى الثقل في المطر الوابل والوبل، ولمراعاة الثقل قيل للأمر الذي يُخاف ضرره: وبال، ويقال طعام وبيل وكلأ وبيل، يخاف وباله، قال تعالى: {أَخْذًا وَبِيلًا} (المفردات)
وقال ابن الأثير: الوبال في الأصل الثقل والمكروه، وفي حديث "فاستوبَلوا المدينة" أي استوخموها ولم توافق أبدانهم. ويقال أرض وبلة، أي وبئة وخمة. وفي (المقاييس) : الواو والباء واللام أصل يدل على شدة في شيء وتجمع (وبل 6 / 82) .
قد نرى أن العربية خالفت بين الصيغ لفروق في الدلالات، فجعلت الوابل للثقل الشديد التدفق والانهمار، وأكثر ما يختص به المطر. وجعلت الوبال للويل وثقل العذاب، وجعلت الوبل للوبئ الوخيم، والوبيل للادح المهلك.
  • Lisaan.net is a free resource created and maintained by Ikram Hawramani. Please send your comments, suggestions and corrections to contact@hawramani.com