130394. يَنْعُق1 130395. ينعق1 130396. يَنْعِهِ1 130397. ينعه1 130398. ينغضون1 130399. يُنْغِضُونَ1130400. ينف1 130401. يَنَفَ 1 130402. يَنْفُر1 130403. يَنْفِضُ1 130404. ينق3 130405. يَنْقَسِم إلى1 130406. يَنْقِم على1 130407. يَنكِثُ1 130408. يَنْكِث1 130409. يَنْكَح1 130410. يَنْكِص1 130411. ينكي دنيا1 130412. ينم7 130413. يَنُمّ1 130414. يَنَمَ 1 130415. يَنْمَار1 130416. يَنْمِي1 130417. ينن1 130418. يَنهَاد1 130419. يَنْهَجُ1 130420. يَنْهُش1 130421. يَنْهِي1 130422. ينُور1 130423. يَنُورِي1 130424. يُنَوِّم1 130425. ينَيْرَ1 130426. ينيه1 130427. يه1 130428. يَهَّ 1 130429. يِهَابُ الدِّين1 130430. يهاب الدين1 130431. يُهَان1 130432. يَهَبَ1 130433. يهب3 130434. يَهْبُطُ1 130435. يهت5 130436. يَهْتُفُ1 130437. يَهْدِف1 130438. يَهْدُم1 130439. يهديه1 130440. يهر4 130441. يَهَرَ 1 130442. يَهْرَب1 130443. يهرعون1 130444. يُهْرَعُونَ1 130445. يهره1 130446. يَهِزّ1 130447. يهزه1 130448. يَهْسَر1 130449. يهف1 130450. يَهِق1 130451. يَهْلَك1 130452. يَهَمَ1 130453. يهم9 130454. يَهَمَ 1 130455. يهمت1 130456. يَهْمِس1 130457. يهموت1 130458. يهن1 130459. يَهْنَا1 130460. يهه1 130461. يَهْوَار1 130462. يهود1 130463. يهودا1 130464. يهودي1 130465. يهوديت1 130466. يهي1 130467. يَهْيَا1 130468. يهيا2 130469. يَهِيب2 130470. يَهِيج1 130471. يَهْيَهَ1 130472. يهيه5 130473. يوأمه1 130474. يوئيل1 130475. يوا1 130476. يواب1 130477. يُوَارِيش1 130478. يَوَازِم1 130479. يُوَازِي1 130480. يُوَافِق1 130481. يواقين1 130482. يوان1 130483. يَوَان1 130484. يُوَانِس1 130485. يوانن1 130486. يوب1 130487. يُوبَبُ1 130488. يوبيل1 130489. يوتوبيا1 130490. يوتي1 130491. يُوثِر1 130492. يوج2 130493. يوجا1 Prev. 100
«
Previous

يُنْغِضُونَ

»
Next
{يُنْغِضُونَ}
وسأل نافع بن الأزرق عن قوله تعالى: {فَسَيُنْغِضُونَ إِلَيْكَ رُءُوسَهُمْ}
فقال ابن عباس: يحركون رءوسهم استهزاءً. واستشهد بقول الشاعر: أتُنغِضُ لي يَوم الفخارِ وقد ترى. . . خيولاً عليها كالأسود ضواريا
(تق) (ك، ط) وفيهما: استهزاءً "برسول الله - صلى الله عليه وسلم - "
= الكلمة من آية الإسراء 51: خطاباً للنبي عليه الصلاة والسلام في الظالمين من قومه:
{وَقَالُوا أَإِذَا كُنَّا عِظَامًا وَرُفَاتًا أَإِنَّا لَمَبْعُوثُونَ خَلْقًا جَدِيدًا (49) قُلْ كُونُوا حِجَارَةً أَوْ حَدِيدًا (50) أَوْ خَلْقًا مِمَّا يَكْبُرُ فِي صُدُورِكُمْ فَسَيَقُولُونَ مَنْ يُعِيدُنَا قُلِ الَّذِي فَطَرَكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ فَسَيُنْغِضُونَ إِلَيْكَ رُءُوسَهُمْ وَيَقُولُونَ مَتَى هُوَ قُلْ عَسَى أَنْ يَكُونَ قَرِيبًا}
وحيدة في القرآن صيغة ومادة.
وتأويلها في المسألة بتحريك الرأس استهزاء. رواه الطبري بإسناده عن ابن عباس وقتادة. وتأويلها عنده: فسيهزون لك رءوسهم برفع وخفض، وكذلك المنغض في كلام العرب إنما هو حركة ارتفاع ثم انخفاض، أو انخفاض ثم ارتفاع ولذلك سمي الظليم نغضا لأنه إذا عجل المشي ارتفع وانخفض وحرك رأسه. وهو قريب من قول الفراء في معاني القرآن.
فالإنغاض بمعنى التحريك، من التقريب الذي لا يفوتنا معه ما لم يفت الفراء والطبري والراغب من ملحظ اضطراب الحركة وارتجافها في النغض والإنغاض، فليس كل تحرُّكٍ إنغاضاً. . . بل الاهتزاز والاضطراب أصل في دلالة النغص (مقاييس اللغة) .
ويقوى المعنى إذا فهمنا الآية بهذا الملحظ من الارتجاف والاضطراب حين بصك سمعهم البرهانُ المفحم: {قُلْ كُونُوا حِجَارَةً أَوْ حَدِيدًا (50) أَوْ خَلْقًا مِمَّا يَكْبُرُ فِي صُدُورِكُمْ فَسَيَقُولُونَ مَنْ يُعِيدُنَا قُلِ الَّذِي فَطَرَكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ}
وتخونهم الطمأنينة، فينم عنها إنغاضُ رءوسهم، وإن لجوا في العناد: {وَيَقُولُونَ مَتَى هُوَ قُلْ عَسَى أَنْ يَكُونَ قَرِيبًا} صدق الله العظيم
  • Lisaan.net is a free resource created and maintained by Ikram Hawramani. Please send your comments, suggestions and corrections to contact@hawramani.com